من قلم: سعود السبعاني

   تصميم عرب تايمز ..... جميع الحقوق محفوظة

 

alsabaani@yahoo.com
 

المقالات السابقة


 

 
* احذروا حليقي الشوارب السعوديين
 * ما الذي اغضب السعودية
* مشاركة في الردح
* اين اختفى الاعلام السوري
* الشيخ عبد العزيز وفضيحة السيارات
* لماذا يكره  الراشد موقع الساحات
* واسألوا بندر
* الم اقل لكم اسألوا بندر
*
تعريص فضائي لبناني

* أبواق آل سعود
* وماذا عن تعريص طويلات الأعمار
* تعريص فضائي سعودي
* لعنة سوريا تطال حكام الكويت
* الخرافي تحول إلى نعجة
* صقر العرب السعودي
* أسرار الليلة الأخيرة
* هتكت المحطة بالأعراض
* المنافقون وتطاول الدنمرك على الرسول
* سفالة محطة العربية
* القنوات الإسلامية وقنوات الدعارة
* حمى الأسهم وأنفلونزا الاكتتاب
* بعد بنات الرياض
* جاك شيراك والمسيار
* الأردن أولا ... أوكيه
* عصابة الوليد بن طلال
* إيران وحكام الخليج الكراتين
* هل تعلم
* سارة الحماد ولفظ الجلالة
* ايلاف مشروع مشبوه
* مرخان أم خريان
* الاء والراشد
* مبادرة مرخان
* مركزية الاعلام السعودي
* مومياء الصحافة السعودية
* السعودية ورقصة الحرب
* عقال البسام
* طنطات السولديير
* الامير طلال وصراع الاحفاد
*  صالح ومسرحية الاعتزال
* النزاع القادم في السعودية
* ال سعود واليماني
* صفعة قطرية للقزم الاردني
* علاقات السعودية مع اسرائيل
* الخادمة الاندونيسية
* فرمان وثيقة مكة
* السوق السعودي ايزي كم
* حمامة الوادي السعوديm
* دعارة روتانية
* سور ال سعود
* قدوة ال سعود
* هاي تركي
* مستر بوش
* مليار للسنيورة
 

 

 

 القدوة الحسنة لآل سعود ؟


كثيراً ما يتحدث آل سعود ويحثوا موظفيهم على التحدث في موضوع القدوة الحسنة ولا ينسوا بأن يوصوهم خيراً وبراً بولي خمرهم البائس !

فيبدأ الحديث عن صفات ومميزات ذلك القدوة الحسنة الذي يجب أن يُتبع ويٌقلد ويسير الشباب خلف خطواته ؟

فتراهم يُلمعون لك بعض المُطربين الداشرين ولاعبي كرة القدم ومشائخ السلاطين والهدف هو أن تلك العينات المُستخدمة هي مادة سهلة للتوجيه وهي خادمة مطيعة للسلطة وهم بهذا يصنعوا منهم موجهين ناجحين لميول الشباب والشابات وطبعاً لكل مرحلة أبطال وسوبر ستار ؟

فمرة تجدهم يحملون هؤلاء الشباب المُتحمسين مع عفشهم بطائرات مدفوعة الأجر إلى إسلام أباد لكي يواصلوا طريقهم إلى كابول وذلك عن طريق الحث والتحريض لأجل إحياءاً سُنة الجهاد التي هي ذروة الإسلام طالما كان ذلك الجهاد يصب في مصلحة أسيادهم في البيت الأبيض !

ومرة يعتبروا نفس هؤلاء الشباب الذين شحنوهم بالطئرات إلى بلاد ما وراء النهر هُم إرهابيين ومُجرد عتاةً من القتلة والمجرمين وهم خوارج وتبدأ التهم الإعلامية تروج لكفر هؤلاء وخروجهم على بيعة ولي الخمر السعودي الخائن !

إذن القدوة الحسنة والرمز لدى آل سعود هو مزاجي ومُتقلب حسب أهواء السلطان الأمريكي الحقيقي لهؤلاء والذي لا يجوز الخروج عليه مهما كانت الأسباب أو المُبررات !

ومن سخرية الأقدار أن يظهر علينا سلمان العودة من على شاشة الأم بي سي الإبراهيمية ويُحدثنا في برنامجه ( الحياة كلمة ) عن صفات القدوة الحسنة بالنسبة للشباب !؟

المصيبة أن لا هذا المنبر الذي أختاره سلمان العودة يصلح ولا هو ينفع لأن يحدثنا عن القدوة الحسنة ؟

فكل أشرطة سلمان العودة الصوتية القديمة كانت تسب وتلعن بأمريكا وتحرض الشباب على قتالها والإقتصاص منها وحينما قرر ولده الذهاب للقتال والجهاد في العراق وقبض عليه في مدينة جبة في مدينة حائل إنقلب الرجل 180 درجة وأصبح عبيكاني الهوى أكثر من محيسن العبيكان مُفتي البنتاغون !؟

كما أن ذلك المنبر القميء الذي يتحدث منه والذي تفوح منه رائحة العهر والنتانة والرذيلة وهو منبر الجوهرة بنت إبراهيم صاحبة إعلانات الفحولة والمنشطات الجنسية على غرار حبوب السنافي والسلس !

والحقيقة يلومني البعض لأنني بنظره أقسو كثيراً على تلك القنوات الداعرة والقول بأنها مُجرد قنوات ترفيهية عادية وأن ولي أمر المُسلمين الممحون سلطان بن عبدالعزيز خرج قبل عدة أشهر من على قناة الأم بي سي بمناسبة مرور 15 عاماً على إنشاء قناة MBC فقال أنها قناة إسلامية مُحترمة وعلينا إطاعة ولي الخمر هذا !؟

لأن الشيوخ دائماً هُم الأبخص !

ويلومني بعض الأخوة لأنني أحياناً أستخدم بعض المُصطلحات الفاضحة وغير اللائقة في مقالاتي لأنها حسب رأيهم تجرح الشعور وتخدش الحياء العام !؟

ومع أن الله تعالى يقول في مُحكم كتابه :

( لا يحب الله الجهر بالسوء من القول إلاّ من ظلم ) ( النساء: 148 ).

وكذلك كلنا قد قرأ قول الخليفة أبو بكر الصديق رضي الله عنه وأرضاه لأحد كفار قريش وهو عروة بن مسعود الثقفي الذي جاء مع وفد قريش في صلح الحديبية لمقابلة الرسول الكريم عليه أفضل الصلاة والسلام
حينما قال عروة :
يا محمد أجمعت أوشاب الناس ثم جئت بهم إلى بيضتك لتفضها بهم ... وأيم الله لكأني بهؤلاء قد انكشفوا عنك غداً , وأبو بكر خلف رسول الله عليه السلام قاعد , فقال أبو بكر : أُمصص بظر اللات ( يعني أُمصص فرج إلهك الصنم الذي تعبده ) أنحنُ ننكشف عنه ؟
فأبتسم الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام ولم يؤنب أبي بكر على رده القاسي على عروة بل عرف به وهو فخور ؟
عندما غضب عروة وقال للنبي صلى الله عليه وسلم :
من هذا الذي يقول عني ذلك ؟
فقال النبي صلى الله عليه وسلم : هذا أبو بكر ... فسكت عروة ، ثم قال مستغربا أبو بكر ، فقال نعم.
فقال عروة : والله لولا أن يداً لك عليّ أربها لك لرددت عليك ولكن هذه بتلك.
لأن كان لأبي بكر الصديق رضي الله عنه فضلاً ومعروفاً على عروة .

إذن الجهر بالسوء من أجل الحق وتعرية الطغاة والخونة الظلمة بما فيهم هو جائز ولا غبار عليه بل وواجب على كل من يملك الوسيلة أن يُعري هؤلاء الكلاب الساقطين .

لكن في المقابل نأتي على ما يبثهُ آل سعود في إعلامهم الداعر على مرأى من ملايين المُشاهدين عبر أصقاع الأرض ؟

فلماذا ياترَ لا يخدش حديث هؤلاء السفلة الحياء العام ولماذا لا يؤذي ذلك العهر أسماع هؤلاء الحريصين والمُنتقدين !؟

وسوف أروي للقراء الأكارم ما حصل في إحدة حلقات برنامج التحدي الذي يُقدمه جورج قرداحي ويُبث عادةً على قناة الجوهرة الإبراهيم ولية عهر المُسلمين السابقة والذي بُث قبل أسبوعين فقط حيث كان هناك ضيفاً مصرياً لا أعرف أسمهُ أو ما هي مهنته بالضبط وهل هو لاعب كرة أو مطرب أو ممثل لأنني بعيد عن تلك الأجواء الفنية ؟

لأن هناك ضيوف آخرين كانوا أيضاً من ضمن الحاضرين فهناك لاعب كرة قدم سعودي ومُمثلة لبنانية وممثلة كويتية وبحضور السعودي السوبر هشومي قدوة آل سعود في برنامج ستار أكاديمي ؟

والغريب أن جورج قرداحي سأل ذلك الضيف المصري وبإلحاح غريب عن مفارقة أو موقف حرج وقع معه ويبدو أن الأمر كان منسقاً خارج البث ؟

فقال الضيف أنهُ حصل له موقف مُحرج في الكويت وذلك بسبب اختلاف اللهجات , إلا أن الموقف غير لائق ؟

فأصر عليه جورج قرداحي بأن يقوله عبر قناة الجوهرة آل إبراهيم حتى يكون هؤلاء الساقطين قدوةً للشباب في بلاد الحرمين وغيرها من بلدان المعمورة ؟

فقال ذلك الضيف أنهُ قد طلب يوماً من أحد المحلات في الكويت بأن يحضروا له ( مكوى ) فأستغرب صاحب المحل ذلك الطلب وغضب منه ولكنهُ أصر على طلبه لأنهُ بحاجة ماسة إلى المكوى !؟

وضحك الجمهور وأنتعش جورج قرداحي من ذلك الحديث الجنسي ومن لا يعرف المكوى في لهجة الخليج فهي المؤخرة أعزكم الله !

ولم يقف جورج قرداحي عند هذا الحد بل قال للضيف المصري بأنكم أيضاً في مصر عندكم كلمة خياط أو يخيط تعتبر من العيب !

فمن يقول أريد أن أخيط تعنى معنى آخر !!!؟

هذه هي ثقافة آل سعود وتلك هي سمومهم ودعارتهم اللفظية التي يبثوها على الملأ ومع هذا يستكثر عليّ بعض الأخوة حينما أفضح هؤلاء الداعرين السفلة فأسميهم بمسمياتهم !؟

علماً بأنني لستُ شيخاً ولا معمماً ولا مطوعاً وأنا أستخدم كلمات عربية فصيحة ولا أستخدم لغة المكاوي الإبراهيمية السعودية تلك !

ثم جاء دور هشومي نجم الستار أكاديمي السعودي وحينما سُأل عن أصعب موقف مُحرج مر به , قال ذلك الرقيع الأجوف :

بأنهُ في أحد الأيام وجد خياراً بارداً مُقطع على شكل شرائح أسطوانية مُملحة قد وضعت في صحن على التلفاز فجاء وهو متعباً والجو كان شديد الحرارة فأكل كل الخيار الذي كان موجوداً في ذلك الصحن ؟

فجاءت والدته المصون وسألت عن الخيار الذي كان في الصحن فقال لها نجم آل سعود :

بأنهُ قد التهمها بالكامل وربما شرب حتى بقايا الماء الذي في الصحن !

فقالت له أمه بأنه تلك القطع من الخيار كانت تضعها على وجهها طوال الوقت لتحسين بشرتها ولتمتص الدهون في خلايا وجهها الميتة !!؟
فصعق الواد هشومي وطرش يعيني !؟

وأخشى ما أخشاه من هشومي أكاديمي هذا أنهُ سيدخل الحمام يوماً مُسرعاً فيلبس ملابس أمه الداخلية بالخطأ ثم يظهر في قناة الجوهرة ليحدثنا عن الكلسيونات !

فتخيلوا معي كيف ينشأ هؤلاء الشباب وهم يشاهدون ولية أمرهم السابقة الجوهرة بنت إبراهيم وهي تبث لهم ثقافة المكاوي والخيار والتخييط !

فعلى سلمان العودة أن يتقي الله ويستحي قليلاً ليس من الله بل من نفسه ومن أهل بيته ويرتدع فكفاك نفاقاً يا سلمان أنت وبقية الجامية فقد غررتم بالشباب المساكين في السابق ورميتموهم في التهلكة والآن ترمونهم في مهاوى العهر والرذيلة ؟

فبعد أن دفعتموهم إلى غياهب ومصاعب أفغانستان هاأنتم تحولونهم الآن إلى أشباه للرجال عن طريق بث الدعارة الإعلامية والترويج للأغاني الخالعة والهابطة وانتشار اللقطات الفاضحة في قنوات آل إبراهيم التي تمنحها أنت الشرعية وتمتدح صاحبها الداعر إبن إبراهيم !

وكذلك هوس ولاة خمرك آل سعود وتشجيعهم لمشاريع التعري والأنوثة والخناثة لدى الشباب عن طريق اللبس والتصرفات وقصات الشعر وحتى طريقة الكلام !

فتحول هذا الجيل من الشباب الى مخلوقات غريبة لاتمت لواقعها بأي صلة وكل هذا الجهد لأجل تمييعهم وتتفيههم خوفاً على مصير ولاة خموركم من الزوال على أيدي الغاضبين والحانقين من خيانتهم ودعارتهم .

وعليه فأن آل سعود لايريدون أن يحافظ أفراد المُجتمع الجزيري على دينهم ويصونوا شرفهم وعاداتهم وتقاليدهم الحسنة فمادام نساء آل سعود ساقطات وشبابهم مخنث فلابد أن يجعلوا كل أفراد الشعب أشباهاً للرجال مثلهم حتى يُصبح الأمر عاماً وعادياً فلا يبقى أحد يُعير أحد أو ينتقص من الآخر .

ومادام آل سعود يعتبرون بأن مثلهم الأعلى هو السيد الأمريكي الذي يحميهم ويوفر لهم الطمأنينة ويعدهم بالبقاء في سدة السلطة فماذا نتوقع منهم غير العبودية والإنبطاح والفساد والتعري .

وأخيراً لكل من يعتب علي ويلومني أقول له بأن أسلوبي أصبح ملائكياً مقارنة بأسلوب المكاوي السعودية .
ملاحظة :
كالعادة تم إلغاء مدونتي السابقة في موقع تدوين من قبل أجهزة القمع والخوف وبحجة أنني قد ألغيتها وهذا طبعاً كذباً وتدليس وعليه فقد تم إفتتاح مدونة جديدة ولا نجوت إن نجو من قلمي ولساني .

عنوان المودنة الجديدة للتنبيه فقط :

http://geocities.com/alsabaani/blog.html
 

 

 

تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة

المقالات  المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل  الكاتب  وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز