شعر: توفيق رحايمة

   تصميم عرب تايمز ..... جميع الحقوق محفوظة

 

   القصائد السابقة


  * مات الختيار مات

 
* راح ختيار وايجا ختيار
 
* عم يحكوا في انتخابات

  * حكاية وطن
 
* ع بالنا الباشا باشا
 
* اه يا وطن
 
* سحقا لابناء السفاح
 
* المسيح الدجال
 
* هذي مطالبنا
 
* الى سعادة البيك دحلان

  * بدنا نحرر فلسطين
  * فليحيا حزب الحمير
  * نشرة اخبار خاصة جدا

 

 

 نشرة أخبار ...خاصة جدا


في إحدى الليالي المقمرة،وبينما كان "أبو شحادة" منهمكا بمتابعة نشرة الاخبار في التلفاز، دخلت عليه زوجته قائلة:
** بِدَّكِشْ تتعشى يا بو شحادة؟ إعْملت لك كَلاّيِة بندورة،و شَكَحْتْ لك زَقْطِة البطيخ.
** إستني يا مَرَة ،لما تخلص نشرة الأخبار.
**يا زلمة هو إنت ما بتزهك من هالأخبار هاي؟ طول النهار والليل وانت بِتْْكلّب في هالكَنوات من نشرة لنشرة..هي الأخبار بتتغير، وأخبار امبيرْحِيّات نفس اخبار اليوم.
**يا مَرَة كومي انكِلْعي من كُدّامي لَلُطّك خماسي ..وخليني اعرف شو بصير في البلد
**وشو الجديد يعني..؟؟ كل يوم نفس الاخبار..
"
اسرائيل كَصْفَت.. اسرائيل اعتكْلت..اسرائيل هدمت..... السلطة اعتكلت كم واحد من حماس او الجهاد...
السلطة احبطت عملية استشهادية كان واحد من حماس ناوي يفجر حاله في اليهود.".....
"زلمتنا" كل يوم من اول ما ورث الكرسي وكَعد عليه وحط عليه غِرا، وهو بِردّد إنّو بدو يِكْظي عالفساد ويحاسب الفاسدين، والمصيبة إنو هالفساد هذا ما سمعنا عنه إلا لما أجا زلمتنا هو وجماعته من لبنان وتونس،وهالحكي إنا بنسمعه من أيام عهد الختيار الأول وما شفنا غير حكي فاضي ..
وكمان زلمتنا كل شوي بكول إنو بدو يكظي عالإنفلات الأمني..( شو يعني انفلات أمني يا بوشحادة ؟)

** ما شالله حولَك..إللي بسمعك بِكول إنك كونداليزا رايس مش إم شحادة
** أنا كُندرة يابو شحادة؟؟؟
** ولِكْ مين جاب سيرة الكنادر يا مْشَحّرة؟؟ أنا كُلِت كونداليزا مش كندرة.. كَطْع أهلِك شو ثورة..
الله يسامحك يابا اللي جوّزتني هالمصيبة هاي..اصلا أكبر غلط إنو واحد مْثَكّف مثلي وساكِط توجيهي
يتجوز مَرَة ما بتعرف غير دكّ الرصيع وعمل كلاّ ية البندورة..
يا ريتني تجوزت " رشدية" بنت خالي " تيلَخ " ،عالأكَلّ هذيك متعلمة ومعها شهادة صف خامس ابتدائي مش طَلْطَميس مثلك..
** شو كُصدك يعني؟؟ إِنِتْ لو لفيت " الشعراوية" من أولها لآخرها ما بِتْلاكي واحدة إمْعدَلة مثلي
إحمد ربك يابو شحادة إني إكْبِلِتْ فيك يا زلمة.. ياما خُطاب كثار طلبوني وانا رفظت، اللي من ذنابة،واللي من عتيل واللي من شويكة واللي من الدير..حتى من الساوية أجو...احمد الله اللي وافَكِت عليك..وجاي في الآخر تعايرني برشدية تيلخ..

** طيب هالسَّعِيّات بِتْسَكْري لي نيعك وخليني ارجع واسمع الأخبار منيح..
** وكلاّية البندورة مين اللي بدو يوكلها بعد ما بردت
**يا مَرَة مِشان الله تْحِلّي عن سماي وخليني اسمع خبر " زلمتنا" اللي بدّو يكظي عالفساد..
** ولا عمره بَكْدر يعمل إشي، لأنو هالجماعة اللي بحكي إنو بدو يكظي عليهم ، مثلهم مثله،والجماعة عارفينو منيح وإن الزلمة " لا بِهِش ولا بِنِش"، وزيو زي كِلْته ، وما بمون حتى على " ثُ-ُ – ْ تُه ". والمسالة فيد واستفيد
** آه فهمت كصدك يا ست كونداليزا.. بدك تكولي انه حاميها حراميها، ما كل الناس عارفين إنهم من ساعة ما أجو من لبنان وتونس واستعبدونا
واحنا كل يوم بزيد عندنا عدد الفُكَراء وعدد اللي مش لاقيين لُكمة الخبز يطعموا اولادهم،وصار كل رجالنا وشبابنا عاطلين عن العمل ، وكل يوم
بزيدوا علينا انواع ظرايب ما بتخيّلها عَكِل ،والله إنهم بِمُصّوا دمنا مص وما شفنا منهم خير من ساعة اليوم الشؤم اللي شفنا فيه خِلْقِتهم،
وبنفس الوكِت –يا ست كونداليزا- بنشوف لصوص وسرسرية من جماعتهم وكيف بعضهم بلعب بالملايين لِعِب، شركات ظخمة وسيارات
عُمُر أبو أبوي ما سمع عنها ولا شافها ، ومصانع أسمنت وباطون بِتْبيع انتاجها لليهود عشان يبنوا المستعمرات والجدار العازل ، والمصيبة انو المصنع صاحبه واحد بحكي عن الوطنية وبهاجم الجدار العازل والمستعمرات ليل نهار، وهو اللي ببيع انتاج مصنعه لليهود عشان يبنوا المستعمرات
والجدار...عُمرِك شفتي رئيس وزراء وقليل حيا زي ابو كَرْعة هاذ..
** وليش نسيت "أبو الغُرّة" اللي كان شحاد في خان يونس واللي الموساد لمّعوه وصار "ثورجي"،وِبْكُدْرِة كادِر صار عَكيد لمّن سافر عَتونس عند الختيار ورجع مع شلة " النَّوَر " وخلال سنة صار يملك أكبر فُنْدُك على شط غزة..
كل لي من وين جاب هالمصاري هاي كلها يا بو شحادة واحنا كلنا عارفين مين أبوه ومين عيلته.

** إحنا عارفين إنو ما عنده اي مؤهلات غير إنو شارون وموفاز بحبّوه كثير وهو مستعد يبيع أهله بس يرظو عليه اليهود وسدْكيني يا إم شحادة إنو أبو الغُرة هاذ صار يهودي أكثر من اليهود نفسهم ووظيفته يحكّك الهم اهدافهم وينفذ مخططاتهم ويعتكل ويسجن أي واحد بكول كلمة عاطلة عن اليهود، أنتي نسيتي إنو أول ما أجا بلّش يبني زنازين ومعتقلات في غزة
بدل ما يبني مدارس ومستشفيات، طيب كولي لي ليش زلمتنا الختيار الثاني وافك إنو يكون وزير في الوزارة رغم إنو كل الشعب بكره الارظ اللي بخبط عليها، يا مرة حتى الختيار الأول كان يخاف منه ويعمل له ألف حساب..وهاذ أكبر مجرم في فلسطين..
شو يعني بلدنا ما فيها كفاءات غير هالشلاطي عشان يعينوه وزير؟؟؟

** يا زلمة هاذ مخطط يهودي شاروني موفازي، يعني اليهود شاطرين كثير، همة حسبوها منيح، كالوا ليش نتعب حالنا ونحرس مستعمراتنا
وحدودنا ونتعب حالنا؟؟ في حل أحسن وأريَح إلنا، وهو نجيب هالثورجية ونخليهم نواطير على مستعمراتنا وشعبنا وهيك الشعب بِنام في أمان
واللي بِرفع راسوا من حماس أو الجهاد همة بِكطعولوا اياها ..يعني زي ما بِكول المثل " من دِهنو كَلّيلو " : وفخّار يطبّش بعضه "
" وهيك مزبطة بدها هيك ختم " ،وما دام احنا ساكتين ورجالنا صاروا زي الحريم وبخافوا يحكو ويرفعوا صوتهم ويكولوا " لا " معناتو
إحنا بنستاهل كل هاللي صار ورح يصير لنا..
يعني يا زلمة الشغلة مبينة من أول ما أجو هون..همة نواطير لليهود وظيفتهم يحموهم من صواريخ الكسّام ويعتكلوا أي واحد من الجهاد وحماس
وهيك بكونو اليهود بعاد عن اللعبة وفيه مين يكوم بهالمهمة بدالهم..

** وَلِك والله كِنّك ناوية تحبسينا.. وطِي حِسّك يا مَرَة لحدا يسمعنا..هذول الجماعة ما بعرفوا الله وما عندهم رحمة ،والواحد منهم مستعد يحبس أبوه أو يُكْتِل أخوه في سبيل يرضي شارون وموفاز..
بس بس سَكْري نيعِك وكومي بسرعة هاتي كَلاَية هالبندورة خليني اتسمم وانخمد..........
 

 

 

تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة

المقالات والقصائد المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل  الكاتب  وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز