د. عمرو اسماعيل
خاص بعرب تايمز
jakoushamr@hotmail.com
jakoushamr@ems.org.eg

 اني أضم صوتي الي الشجاع رائد عبد الرازق
Wednesday August 01, 2007

 


أرجو ان تتقبل مني يا أخي التقدير علي شجاعتك وحكمتك فقول الحقيقة يحناج الي كم هائل من الشجاعة هذه الايام وكم أؤيدك عندما تقول:

أن استخدام السلاح في الانتفاضة الفلسطينية يجب أن يخضع لمعادلة " من ، متى ، أين و كيف

وكم احترمك عندما تقول:

إن إدخال السلاح في الانتفاضة الحالية عزل الناس عن المواجهة و جعلهم في حالة ترقب و ابتعدوا عن الاشتراك في فعاليات الانتفاضة ( أنا فلسطيني و أقيم في فلسطين و أعرف ماذا أقول ) ، الانتفاضة أصبحت حالياً ملكاً لبعض الكتائب المسلحة فقط و لا علاقة للجماهير بها و هذا عامل هدم قاتل ، لأن هذا يوفر على إسرائيل الكثير من الحرج و يعطيها قوة الدليل .

وارفع صوتي احترامي لك عندما تقول

ألم تسأل مرة واحدة طالما هناك عدة جهات مسلحة تعمل و كلها ضد إسرائيل لماذا لا تتحد هذه الجهات و تضع خطة عمل لها و تحدد بدقة أين و متى يجب استخدام السلاح و كيف ؟ لأن كل منها يسعى لمصلحة تنظيمه فقط لا مصلحة الشعب الفلسطيني و النتيجة أنه ستضيع فلسطين و سأذكرك أن بقينا أحياء بهذا .
ومن انا معك عندما تقول

حتى اللحظة إسرائيل هي اللاعب الوحيد في الميدان الإعلامي الغربي بينما أمرائنا يشترون الفنادق و قنوات الغناء و محطات الفسق .

أنه أنت يا أخي من له خالص الاحترام علي شجاعته وفكره الثاقب الذي لو استمعت له الفصائل والسلطة والعالم العربي لكانت الانتفاضه اذا استمرت كما بدأت ولم يتم اختطافها من جانب الفصائل المسلحة التي يعمل كل فصيل منها لمصلحته لكان الشعب الفلسطيني الآن استطاع ان ينتزع الكثير من حقوقه المشروعة ..انني اعترف اننا العرب لم نكن الا عامل ضار بالقضية الفلسطينية بعدم تأييدنا وعطائنا الحقيقي للشعب الفلسطيني وكل ما فعلناه هو فقط المزايدة عليه بالشعارات في وسائل الاعلام

لك مني كل التحية

دكتور عمرو اسماعيل

لقراءة مقالات الدكتور عمرو اسماعيل السابقة انقر هنا