انقر هنا للعودة  الى جميع الرسائل

 
Subj: جريدة عرب تايمز
Date: 2/17/02 18:31:07 Central Standard Time
From: kandymanone@yahoo.com (Kandy Man)
To: arabtimes@aol.com
 

الي رئيس تحرير مجله عرب تايمز
السلام عليكم ..وبعد ارجو نشر هذه القصيدة ولكم جزيل الشكر
لا تقترث ..لا تقترث
لو انهم يموتون 
لا تقترث 
لو انهم يسلبون ..لاتقترث
أتدري لماذا..!
لأنهم أناس لأرضهم ينسبون
لأنهم أناس بعروبتهم يطالبون
لاتقترث
لأنهم أناس قالو أنهم مجاهدون 
لاتقترث
فقدقلنا عنهم مجرمون 
أرهابيون .. وجاهلون 
لاتقترث
فنحن أبطال العالم 
وشياطين أبليس المحترفون
بل أننا الاولون
لاتقترث
فانماهم فلسطنيون .. مسلمون
لاتقترث
فنحن أمريكا
وأنت حبيبنا شارون
لاتقترث
فماء وجهنا جف فبتسم
لتستقي من العرب عندما يبكون
ضى قنديل

 
Subj: عيب عليكم
Date: 2/19/02 00:55:15 Central Standard Time
From: aaaccc88il@yahoo.com (ahmad saher)
To: arabtimes@aol.com
 

بسم الله الرحمن الرحيم
في البداية استغرب من هذه المجلة التي اعتبرها خارجة عن الاخلاق والدين بسبب الالفاظ التي تستخدموها في مجلتكم والتي تنم عن سوء الاخلاق وفشلكم في الوصول الى المعلومة الصحيحة واستغرب بعض ما يقال عن بعض الاشخاص ذوي المناصب الحساسة اذ ان فيه بعض المبالغة لذلك فالاجدر بك يا اسامة فوزي ان تذكر عيوبك التي لا تعد ولا تحصى والتي يعرفها الجميع وكنت اتمنى لو ان مجلتكم تركز على ما يقترفه ابناء القردة والخنازير عندنا في فلسطين 
والسلام على من يستحق السلام فعسى ان تكونوا ما اهل السلام لا من جماعة سلام الخذلان

 
Subj:
Date: 2/19/02 03:14:46 Central Standard Time
From: abdu@awalnet.net.sa (ahmad saher)
To: arabtimes@aol.com
 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد, 
بدايةً أود أن أهنئكم على نجاح جريدتكم من ناحية صدق المعلومات وشفافيتها, وأتقدم بالشكر أصالةً عن نفسي نيابةً عن كافة المواطنين العرب عامةً والأردنيين خاصة , بالفعل لقد قدمتم إنجازات تاريخية عبر هذا الموقع تستحق التقدير, وأتمنى أن تستمر الجهود كما هي مع مقاومة الضغوط التي يعرف جميعنا أنكم تتعرضون لها.
بالمناسبة , وددت قراءة موضوع (إبن وزير أردني سابق يسرق ثلاث بنوك ويهرب إلى الخارج) والمختصة حسب ما نعرف ب مجد الشمايلة ولكن الرابط ينقلني لموضوع قديم؟؟ الرجاء التأكد من صحة الرابط إلا إذا كان الموضوع قيد التحرير ولم ينته بعد فالرجاء إبلاغي. 
ولكم خالص تحياتي
محمد الزعبـــي 
أردني مقيم بالسعودية

 
Subj:
Date: 12/31/01 19:21:44 Central Standard Time
From: jojofawanees@hotmail.com (jojo)
To: arabtimes@aol.com
CC: jojofawanees@hotmail.com
 

انا اعلامي من الأردن وعندي معلومات كبيره عن الفساد وما شابه ذلك الآن عندي مواضيع عن تورط مجموعه من الفناننيين اللبنانيين امثال عاصي الحلاني ومدير اعماله ماجد الحلاني والياس كرم وجورج وسوف عدد كبير مع سيده مطلقه امريكيه من اصل اسرائيلي متواجدة في الأردن منذ سنه ولها علاقات جنسيه مع كبار وابناء كبار شخصيات الأردن امثال شمير قعوار وزير المياه واري وعدد كبير من التافهيين في هذا البلد وجميعهم يتحدثون معها من اجل المال والجنس فهي تعشق الجنس بطريق عجيبه جدا فكيف سأتصل معكم كي نرتب هذه المواضيع في الصور والوثائق حيث ان عاصي وابن عمه احتالوا عليها ب 46,000 دولار امريكي والأن الياس كرم يحاول معها حتى ينام معها طوال فترة اقامته في عمان هذه الأيام ولو اننا نعجل الموضوع كي نستغل وجود الياس كرم في عمان 
اميلي 
jojofawanees@hotmail.com

 
Subj:
Date: 1/1/02 00:09:45 Central Standard Time
From: osamamdnada@hotmail.com (Osama MD. Nada)
To: arabtimes@aol.com
 

السلام عليكم وبعد
لا أريد أن أطيل ولكني بصراحة من الزوار الجدد لموقعك وبناء عليه فلم أجد فيه إلا كل جميل ولكن لاحظت أنك تشن حربا عشواء على الشيخ يوسف القرضاوي وهو كما تعلم صاحب فضل على الأمة لإانت في حين تنتقد جهادنا المقدس وتشير الى العمليات الاستشهادية بانها فرقعة للنفس اهكذا يوصف الذي ضحى بنفسه وهي اغلى ما يملك فداء لدينه وارضه ثم تتابع الإهانه لفضيلته وتذكر بأنه أفتى بجواز لحس الزوج فرج زوجته(بصراحة لم اسمع بهذه الفتوى الا من موقعك) ألا ترى بأنه يتطلع الا اشباع نهم الرجال المسلمين العلامة أيهما أشرف أن يضع هذه القضية في باله وهو يراها أو يسمعها يوميا تتداول بين معشر الزناة حتى يقع بالحرام أم يجربها ويطفيء ثورته الداخليه قال أهل العلم مقولة مشهورة لا أحفظها ولكن معناها يدور حول الخطأ الذي سيقع فبه المفتي ان أفتى وهو لا يعيش في الواقع فهاهم علماء السعودية يفتون بتحريم العمليات الاستشهادية ولو كانو بيننا وعاشوا بعيدا عن (الكبسة) -المورفين بمعنى آخر- لسابقونا علبهاهذه واحدة والثانية تدور حول العلاقه التي بين الزوج وزوجه فقد تكون مستحاه من واقع عاشه ورأى اثارات لا يطيقها الرجال بحال من الأحوال فأراد أن يجعل من العلاقه الزوجيه علاقه مشبعه للرغبه الجنسية التي لا ينكرها عاقل بحال من الأحوال
أما رجائي الوحيد منك ككاتب مرموق وصاحب موقع مشهور أن تخفف من الحرب التي تشنها على الشيخ -قد يكون عليه مآخذ ولكنه انسان والإنسان لا يخلو من الخطأ حتى أنت ترتكب خطأ بإظهارك عداء كبيرا له قد لا يكون بوجهت نظرك خطأ ولكن بوجهت نظر اناس آخرين هو خطأ - اسف على هذا الاستطراد فهو من قبيل الفلسفة على الفيلسوف ولكن الحاكم يخطيء فتقومه امرأة من عوام الشعب(أخطأ عمر وأصابت المرأة ) 
شاكرا لك اخذ هذه المقالة بعين الإعتبار في موقعك وشكرا لك

 
Subj: To Dr Osama Fawzi with all respect
Date: 1/1/02 13:09:36 Central Standard Time
From: mutairikw@yahoo.com (mohammad almutairi)
To: arabtimes@aol.com
 

الاخ المحترم الكتور اسامه فوزي 
انا من المتابعين لصحيفتكم الغراء منذ اطلاالتكم على شبكة الانترنت واجد ان الطريقه التي تستخدمونها في التعامل مع الاشخاص والاحداث في عالمنا العربي هي الطريقه المثلى. ببساطه لان هكذا بشر لايمكن التعامل معهم الا بهكذا طر&#! ! 
1610;قه .اتفق معك بكثير من المواقف واولها كرهي الشديد لفارس الجرب المدعو محمد بن راشد واود ان افيدك بان عائلة المكتوم من المعروف انها من اصل بلوشي ولاتمت للعروبه بصله .واختل! ! 
ف معك في التجني على الشعوب .فاتهامك لشخص قابل للمصداقيه اما اتهامك لشعب فغير مبرر .كمثل اتهامك للشعب الكويتي بالجبن والتخاذل .لاانكر وجود الكثير من الجبناء ولكن التعمي! ! 
;م ظالم .كما لاانكر وجود الكثير من الفاسقين والحراميه ولكن التعميم ايضا ظالم .فالشعب الكويتي شعب مسلم عربي تجده في خضم الاحداث مثله كمثل باقي شعوب الجزيره .لااريدك يااخ ! 
75;سامه ان تكون علينا انت وامريكا التي تضغط لتغيير المناهج والمدارس الدينيه التي خرجت الاف المجاهدين في افغانستان والذي يشرفنا انهم كويتيون وسعوديون وغيرهم .اقرأ لك كث! ! 
يراً وغضبك مبرر ولكن يااخ اسامه لاتقابل حبنا لك باهانة الشعب الكويتي باكمله فهو شعب طيب ساهم في التخفيف عن المسلمين في شتى بقاع الارض حتى اشتكت البعثات النصرانيه فى اك! ! 
ثر من بلد من هذا البلد الصغير الذي ابى اهله الا نصرة المسلمين في دينهم والوقوف حجر عثره امام التبشير . 
اخي اسامه 
ابني اسمه عقبه وابنتي شيماء ولم اسمي بوش او تاتشر ولم اسمع بمن اسمي ابناءه بهما فالله الله بالكلمه الصادقه واسأل الله ان يلهمك الحقيقة دائماً.وان يطيل بعمرك لكي تشرشح محمد بن راشد .ليس كرهاً لشخصه ولكن كُرهاًللكبر والخيلاء 
مع الشكر 
محمد المطيري 
الكويت 
26-12-2001 
kuwaiti@email.com

 
Subj: شكر وتقدير
Date: 1/2/02 22:48:42 Central Standard Time
From: zmftah@hotmail.com (Z Mftah)
To: arabtimes@aol.com
 

السلام عليكم
بطريق الصدفة في اثناء تصفحي احد المنتديات ضغطت على وصلة أوصلتني الى موقع صحيفتكم ولأول مرة ارى هذا الموقع ولم اسمع عن صحيفتكم من قبل ورغم انني كنت متعبا وعازما على قطع الاتصال بالانترنيت والذهاب الى النوم الا انني وجدت نفسي جالسا اكثر من ثلاث ساعات في تصفح وقرائة صحيفتكم دون ان اشعر بمرور الوقت والحقيقة انني لم اقرأ من قبل صحيفة كصحيفتكم فالصحف التي نقرئها ما هي الا صحف دعايات كالدعايات التي نشاهدها في التلفريون الفرق بينها ان هذه داعاية مواد استهلاكية تجارية وصحفنا دعاية مشيخة استغلالية, اشكركم على جهودكم القيمة وارجو ان تستمروا على هذه الخطى التي تثلج صدور الغيارى.
كما أرجو ان ترسلوا لي الاعداد السابقة على بريدي الالكتروني
وشكرا

 
Subj:
Date: 1/3/02 02:40:06 Central Standard Time
From: tokue123@hotmail.com (K M)
To: arabtimes@aol.com
 

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخوة في العرب تايمز:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،
رداً على فتوى رانيا والتي نشرت في جريدكم، أقرر في البداية بأنني لست صاحب علم يؤهلني لتفسير القرآن وإستباط الأحكام الشرعية من مصادر الفقه الإسلامي والذي أجمعت الأمة وعلماؤها(ما عدا رانيا العبدالله) بأن سنة محمد صلى الله عليه وسلم(من قول وفعل وتقرير)... هي مصدر من مصادره، ولكن وفي ظل تردي أوضاع الأمة وغياب حراس الدين من العلماء وإنشغالهم في تفصيل الفتاوى للسلاطين والتقاط فتات موائدهم، أقول في غيب هؤلاء الحراس يكون فرض عين على كل مسلم (حتى ولو كان لا يحسن حمل بندقية الفقه مثلي) بان يرد عن هذه الهجمة الخطرة التي طالت السياج الأخير الذي حمى المرأة المسلمة من التبذل والتعري ألا وهو حجابها... ومن هذا المنطلق هاهو ردي: 
أولاً،سأحاول أن أعين الأخوة في عرب تايمز في الإجابة على تساؤلهم عن سبب إستخدام رانيا للغة الإنجليزية للحديث حول موضوع خطير مثل هذا الموضوع، أولاً لأن رانيا وعائلتها (كما هو عليه حال باقي حكام دولنا العربية) لا يهمهم سوى صورتهم في الإعلام الغربي أما رعاياهم الناطقين باللغة العربية فلغة الحديث معهم لا تتم على صفحات الإنترنت والصحف بل تتم في أروقة الأمن والمخابرات. 
والسبب الثاني، هو قدرة رانيا في التعبير عن نفسها المريضة باللغة الإنجليزية بحكم تنشأتها والتي هي تنشئة على نقيض من الإسلام وتعاليمه... والسبب الثالث (وقد أشار اليه رد أحد الأخوة) وهو أن رانيا لن تستطيع أن تنشر مثل هذه الترهات باللغة العربية لأنها ستجد من الردود عليها ما يخزيها على خزيها، وهو الأمر الذي لم توفق به رانيا، فقد ظنت خاسئة بإن هذا الدين لن يجد من يذود عن حياضه من متكلمي اللغة الإنجليزية على عكس ما رأينا من ردود قراء عرب تايمز وخاصة رد الأخ الذي طلب عدم نشر إسمه أو عنوانه في رده الرائع والمفصل، جزاه الله عن هذا الدين كل خير.
ثانياً، لكم كنت أتمنى على أصحاب الشأن في العرب اليوم لو عرضت رسالة رانيا (أو بالأحرى من كتبها لها ممن باعوا أخرتهم بدنياها) على أحد علماء المسلمين، حتى لا يقع القاريء صريعاً لفتوى أشهد أنها منمقة لإعتمادها على آيات قرآنية أريد من زجها بتلك الطريقة وضمن سياق تلك الفتوى الملعونة ليّ عنق الآيات لتبرير كفراً قالته رانيه في برنامج أوبرا وينفري (ذلك القول الذي كان الواجب على رانيه أن تستغفر الله منه لا أن تتمادي في غيها وتزج بإيات لا تفقهها في معرض الدفاع عن تخرصاتها).
ثالثاً، وأوجه حديثي هنا إلى رانيا، لكم كنت أتمنى لو ضمنتي في فتواك سيرتك الذاتية والتي تؤهلك لتفسير القرآن وإستنباط الأحكام الشرعية من آياته(ناهيك عن إلغاء محمد صلى الله عليه وسلم وسنته)... فالكل يعلم بأن أصحاب التفاسير المعروفة للقرآن قد تخطوا درجة من التبحر في علوم الشرع واللغة قبل أن يقدموا على ذلك العمل الخطير، وحسب علمي فإن رانيا لم تجتاز أيٍ من تلك الأسس على الإطلاق - أللهم الا بتبحرها في علوم اللغة العربية حيث تتلمذت على يد زوجها الذي لا يتحدث العربية وهو الملك على إحدى دول بني يعرب- ... وأرجو أن لا تحاول رانيا أن تقنعنا (وبنفس منطق فتواها) بأنن الصور التي نشرتها العرب اليوم لرانيا وبعلها وهي تتمختر بالمايوه قد ألتقطت في الأزهر الشريف عندما كانت تتدارس القرآن الكريم مع بعلها الهاشمي. 
رابعاً، لقد حملت فتوى رانيا في طياتها أبشع صور الإرهاب الفكري، وفي منطق عجيب وقذر تصل إلى نتيجة حتمية بأن من تلبس الخمار أو تغطي رأسها- من إعتقاد بأن الإسلام قد فرضه- فهي كافرة عابدة للإصنام... أما إذا لبسته المسلمة من منطلق أنه عادة ورثته عن امها وهو ليس من الدين بشيء فذلك لا بأس به...وبالتالي، وضمن المنطق نفسه، فإن من يصلي خمس مرات في اليوم على إعتقاد منه بأن ذلك أمر الهي فهو كافر عابد للإصنام، أما من يقوم بذلك من منطلق العادة التي ورثها عن محمد بن عبدالله فهو أمر لا بأس به... 
خامساً، أما ما أطالت به رانيا من حديث حول القرآن وكماله فهو أمر لا يحتاج أي مسلم لرأي عارية مثل رانيا ليؤمن ويقتنع به... أما إستخدام تلك الحقيقة المسلم بها في محاولة بائسة لإثبات باطل عدم الأخذ بسنة محمد صلى الله عليه وسلم (من فعل وتقرير وقول) فهو أمر يجب أن تستتاب عليه رانيا إن كان في هذه الأمة من رجال لأنه الكفر بعينه، لماذا تستتاب عليه؟ لأن الله قد قال (وفي نفس القرآن الذي تزعم رانيا بأنه مرجعها في تحريم الخمار) قال سبحانه (وما أتاكم به الرسول فخذوه، وما نهاكم عنه فانتهوا)... أما حديثها عن طول لباس المرأة وأن الله كائن عملي وبراغماتي (سبحانه وتعالى) حيث أمر المرأة المسلمة بإطالة لباسها و لم يعين للمرأة طول ذلك اللباس حيث ترك هذا الأمر لدور الأزياء العالمية لتقرره (لا سنة محمد بن عبدالله) فردي عليه هو حسبي الله ونعم الوكيل على أمة ملكتهم رانيا...وردي عليه أيضاً هو أحالتي القراء لرد أحد الأخوة المسهب أعلاه، وهو الرد المفحم الذي نتمنى على الأخوة في عرب تايمز أن يترجموه للغة العربية ليتسنى للناطقين بها قراءة محتواه الطيب. 
أما بالنسبة للباس المرأة في بيتها وحقها to relax her dress ، فأحيل القراء إلى موقع العرب تايمز وصور رانيا في المايوه ليقرروا إن كان تعري رانيا وزوجها الديوث أمام عدسات المصورين يقع ضمن تعريف الشرع لهذا relaxation. 
بعض الردود على ردود الأخوة القراء، أحدهم هنأ الأردن لوجود رانيا فيه كملكة، وأقول لهذا الأخ المحترم إنني كأردني أشعر بالعار الشديد أن تكون سيدته الأولى مغتربة بهذا الشكل. وتستطيع أن تنعتني بالرجعية والتخلف ولكن تلك هي حقيقة مشاعري، وأنا وعن طيب خاطر أتنازل عنها له إن قبل بها مجتمعه... وأقسم للأخ بأن الأردن لن يكون لرانيا وزوجها أي مستقبل فيه، فالأردن هو أرض الحشد والرباط والذي بشرنا رسولنا العظيم بأنه سيكون القاعدة لتحرير فلسطين من دنس اليهود وليس دار دعارة لرانيا وبعلها... وموعدنا الصبح، وما الصبح ببعيد. الأخ سالم العازمي من الكويت، أعتقد بأن صور رانيا قد أعمت بصيرتك... إتقي الله أيها الإنسان واستغفر ربك لقولك بإن رانيا هي (مجتهدة)... حاشا للإسلام أن تكون رانيا أحد مجتهديه. 
أما الأخ صلاح المومني، فجزاك الله كل خير على ما أتحفتنا به، سائلاً الله العلي القدير أن يحفظ بناتك وخاصة تلك الزهرة الحيية التي أبت أن تخرج من بيتك دون حجابها، وجزى الله كل خير مدينة إربد التي أخرجت أمثالك... 
وفي الختام، أقول للإستاذ أسامه فوزي، نرجوك أيها الطيب أن لا تتوانى عن نشر فضائح العائلة الحاكمة في الأردن وباقي دولنا العربية المنكوبة بحكامها حتى ولو كانت تلك الصور تخدش الحياء (كما هي حال صور رانية وبعلها) لأن الضرورات تبيح المحذورات، فقد تثير مثل تلك الصور في شباب أمتنا وللحظات بعض غرائزهم الحيوانية ولكنها وبالتأكيد ستمزق عن تلك العوائل الحاكمة غلالة كاذبة من الطهر والإنتساب إلى بيت المصطفى عليه السلام... وكلمة إلى الأسرة الأردنية الواحدة من أردنيين وفلسطينيين (بالرغم من محاولة العائلة الحاكمة تمزيق تلك الوحدة) أقول: أنظروا إلى تلك الصور ولا تنطلي عليكم حيل العائلة وكونوا متهيئين ليوم بشرنا به رسولنا صلى الله عليه وسلم بأنكم ستكونوا طليعة تحرير الأقصى، ولن تمنحوا ذلك الشرف والله قبل الإطاحة بالعائلة العميلة المتصهينة.
والسلام عليكم يا قراء عرب تايمز.

 
Subj: الى الاستاذ اسامه فوزي...مع التحيه
Date: 1/3/02 07:03:30 Central Standard Time
From: tamamabusafi@hotmail.com (tamam abusafi)
To: arabtimes@aol.com
 

بسم الله الرحمن الرحيم
بعد التحية
ترددت كثيرا قبل أن اكتب لك هذه الرسالة , فأنا أومن تماما أن الرسائل التي تحمل مضمونا منطقيا أو رد لا يعجب الدكتور أسامه لا يمكن أن تجد مكانا على صفحات العرب تايمز,,فأما تنشر الرسائل التي تشيد تماما بكم أو الرسائل التي تحمل ألفاظ بذيئة وعبارات سيئه دون وجهات نظر تحترم( وكأنك تتلذذ بحالة الجهل عند البعض) لا ادري ربما تعمدون إلى ذلك لكي تبرز للقراء إنكم تحترمون وجهات نظر الجميع حتى لو كانت دون منطق ومقززة لكنني لم أرى يوما رسالة قارئ واحد طرح مسألة بجديه ودون ألفاظ بدئيه, باستثناء الذين يكيلون المدح لك.
استاذي العزيز لقد دأبت على قراء العرب تايمز منذ فتره ليست بالقصيرة, واليوم استوقفتني رسالة كنت ترد بها على قارئه من الأردن تدعى ميسون( جاء ردك عليها بأن الولايات المتحدة تقدم السلاح لإسرائيل وبنفس الوقت تقدم السلاح للدول العربية.لا ادري هل انك بالفعل تؤمن بالتساوي بالدعم والتعاون العسكري بين أمريكا والعرب كما هو قائم بين أمريكا وإسرائيل,,نحن بالفعل نشتري السلاح من أمريكا كما تفعل إسرائيل تماما ولكن هل نحظى بدعم أمريكا السياسي كما تحظى به إسرائيل ؟ (لو كنت سمعت هذا الكلام من شاب أمريكي بعيون زرقاء وشعر أشقر يتابع (سي ان ان) كل شهر مره وبقيت الأيام يتابع مباريات الفتوبل الأمريكي لما أبديت اهتماما ولكن الحال مختلف معك مع احترامي للجواز الأمريكي الذي تحمله لكنك عشت بيننا وتعلم إننا غير متساوين ولن نتساوى) صحيح أن ما حدث في إلحادي عشر من سبتمبر شيء مرفوض تماما ولم يكن ليضيف أي شي لرصيد القضية الفلسطينية سوى المزيد من العناء, ولكن ما يسمى بأسامة بن لادن ليس ألا حاله خلقت بفعل التضخيم الإعلامي الأمريكي من ناحية وحاله الاكتئاب العربية من ناحية اخرى, من أوصلنا لما نحن عليه ألان سوى السياسيات الأمريكية ,,من جعل هولاء المساكين العرب يتعلقون برجل مثل أسامه بن لادن سوى الاكتئاب واليأس من ما تفعله أمريكا وتأتي أنت لتقول إننا متساوين (كمون مان)وقلي انتم عرب أمريكا ماذا فعلتم بكل هذه السنوات التي عشتم بها بين الأمريكان( عشتم تركضون وراء المال وتتفاخرون بالجواز الأمريكي عندما تأتون لزيارة أقربائكم في الدول العربية وخصوصا في الأردن وكأنكم تحملون مفاتيح الجنه, رغم إنكم تعيشون بين الأمريكان لكن لم تنخرطوا بالفعل في مجتمعهم ( بالمعنى الأصح تعشيون في الجيتو العربي الذي خلقتموه لانفسكم) اذكر يوما كنت أتابع برنامج تلفزيوني حول عرب أمريكا وسالت امراه فلسطينية ترتدي الحجاب عن رأيها بالمجتمع الأمريكي وجار الرد ( هذي بلد فسق) فسق لماذا تلهثون للعيش هناك إذا كنتم تضعون هذا الحاجز بينكم وبينهم) قلي هل علمتم أبنائكم كيف يتحدثون عن فلسطين بلغة وثقافة مفهومه للأمريكان دون أن يقولوا نتمنى أن نقتل آخر يهودي كما يتكلم العرب أمام التلفزة ويصورنا كالبربر)أين المحطات الناطقة بالإنجليزي التي تبرز الصراع العربي الإسرائيلي بعيون عربيه؟! أين صحفكم بالإنجليزية؟! 
أنت تعلم تماما أن الشعب الأمريكي شعب طيب( اكثر طيبه من الأوروبيين) ويمكن التأثير بهم ولا يوجد لديهم تعقيدات ولكنكم لم تفعلوا شيء ألان فقط ركضتم لاثبات ولائكم عندما جاءت هذه الكارثة ( صح النوم) 
استاذي 
اقترح عليكم وضع نسخه للعرب تايمز باللغة الإنجليزية إلى جانب العربيه لأننا بصراحة ليس بحاجة لنتعرف على مساوئ أنظمتنا وماذا قال ذلك الرئيس( وكيف مخط أو شخ),,وما هي وجهة نظر تلك الملكة بالحجاب كل هذا (بول شت) ولا يزيد ولا ينقص مما نحن به, ولو كنت أنا في مكانها وسالت عن الحجاب سوف أقول انه ليس كل الإسلام يعني الحجاب والحجاب ليس بالجزء الأهم, فهناك قيم بالإسلام اكثر أهميه من الحجاب ( لن ارفضه وبالنفس الوقت لن أضعه في المقدمة) فإذا خاطبنا مجتمع غربي لا يرى فينا سوى الحجاب يجب أن نتكلم بصوره مفهومه اكثر لهم وقريبه لمفهومهم هذا إذا أردنا أن نقربهم فعلا لنا, وكيف لنا أن نحظى بتقريبهم دون أن نخلق حوار موفق معهم؟ كيف نطمع بتأيدهم ونريد منهم أن يقفوا ويعلموا عن قضايانا ونحن نخلق فجوه بيننا وبينهم؟ هل لي أن ألوم الأمريكي الذي يعيش في بلاد بعيده عني إذا لم يتعاطف معي وهناك عرب لا زالوا يعبثون بقضيتهم ولا يحسنون التصرف وبعضهم يعيش في أمريكا ولا زال لا يملك فن التحدث عن قضيته ويتكلم مع الأمريكي كما يتكلم عن العرب, كذلك لم أرى يوما أن العرب سواء في الشرق الأوسط او أمريكا ابرزوا أهميه المقدسات المسيحية في فلسطين رغم أن الأمريكان في نهاية اليوم مسيحين و وفلسطين بلد المسيح عليه السلام, فبدل أن نرى الفلسطينيين يحملون الكلشن كوف في تشيع شهدائهم ويلبسون الاقنعه كما وانهم أعضاء لمنظمه أر هابيه لماذا لا يستغلوا المكانة المسيحية في فلسطين, استاذي أسامه , بدل من إضاعة الوقت في التنبيش عن فضائح فلان وعلان نحن بحاجة لمن يعلم ابناء الشارع العربي كيف يمكن أن ياثروا في الغرب وانتم باعتباركم عشتم وتعيشون مع الأمريكان اجعلوا هذه رسالتكم الإعلامية بدل الكلام الذي لا يجدي ولا ينفع عبر العرب تايمز, 
أن تتوقع أن تغير ألا نظمه بمقالاتك فهذا آمر مستحيل ولكن يمكن أن تخلق شارع عربي واعي ومدرك يحسن التعامل. وفقكم الله.
اردنيه

 
Subj: مجرد رأي
Date: 1/9/02 10:16:57 Central Standard Time
From: mike_hananya@hotmail.com (mike hananya)
To: arabtimes@aol.com
 

بسم الله الرحمن الرحيم
أنا دكتور مهندس / محمد السطوحي من سكان مدينة منها تن ولاية نيويورك.
أشكر الدكتور أسامة فوزي علي هذا السبق الإخباري والجرأة الشديدة في كشف العديد من الحقائق والمعلومات التي قد لا يعلم العديد منا عنها أي شيء خصوصا من الملفات الخاصة بالسادة حكام العرب وما يدور في فلكهم من نسوة وأصدقاء وأقارب وحتى حاشيتهم و العديد من الملفات المطروحة علي طاولة الفضائح وأنا أسميه إذا سمحت لي حبل غسيل مؤسستكم الكريمة التي تحمل العديد من الملابس الغير لائقة للعرض علي هذه الشبكة الدولية ولكن أود أن يكون مبدئنا الأول أن يكون الخلاف في الرأي لا يفسد للود قضية وكذلك يكون حوارنا هذا مفيد لنا وكذلك لزائر صفحتكم هذه وعليه لدى بعض التعليقات علي مجلتكم هذه منها ما هو لكم ومنها ما هو عليكم ارجوا أن تقبلوني وتتقبلوا كلامي وأعتذر لكم عن أسلوبي المتواضع هذا في الكلام وهذا الحوار.
1- إن مجلتكم هذه تعد من وجهة نظري أنا نافذة طيبة للحوار الجيد البناء هذا إذا تفهم الشخص الزائر لموقعكم أن يعلم جيدا أن هناك العديد من الأساليب الدبلوماسية والسياسية في كيفية طرح وجهة نظره سواء كانت مع اليمين أو اليسار من تيارات التصويت حول موضوع ما علي الساحة بغض النظر عن هذا الموضوع .... فيجب علي القارئ العزيز عدم مهاجمة السيد الدكتور أسامة فوزي بمثل ما أري من ألفاظ خارجة عن المستوى اللائق من السب والتجريح لآن القوة ليست في السب والقذف والتطاول علي خلق الله وتشبيهه بما لا يليق به من تشبيه أو سب والديه و أنا نيابة عن نفسي وعن كل شخص عربي أصيل متعلم ومثقف أتأسف للدكتور أسامة فوزي علي ما يصله من سب وقذف وما شابه ذلك من أشخاص كل ما يعرفونه في حياتهم هو المهاترات الزائدة والحماسة الخاوية والشعارات الكاذبة والهوجاء.
2- أشكر للمجلة أيضا جرأة الحوار في مناقشة ما يدور حولنا من قضايا ومنازعات في العديد من البلدان العربية وطرح ما يدور من فضائح وجرائم وانتهاكات داخل البيت العربي الكبير و لكن يا أخي الفاضل لقد اتفق العرب علي مبدأ واحد وهو ألا نتفق علي الإطلاق وهذا أمر مسلم به حاليا. لذلك أتفق معك في العديد من اتجاهاتك وأرائك حول موضوع ما ويعجبني فيك كيفية طرحك للموضوع وليس مناقشته ولكن اختلف معك في شيء أخر وهو ما يخص الحياة الشخصية لكل حاكم دولة علي اعتبار أن هذا يعتبر تدخل منا ومنكم في حياتهم الشخصية و هذا طبعا أمر غير لائق أدبيا علي الأقل وأعتقد أن تعدد الزوجات لحكام العديد من الدول العربية وخاصة الخليجية منها كما هو مطروح من طرفكم أعتقد أن هذا أمر خاص بهم فقط وليس من حقك أو حقي مناقشته أو حتى معرفته لأن هذا أمر شخصي فمثلا لو كنت أنا أو حتى أنت أو أي شخص أخر مكانهم لفعل ما يحلو له طالما في حدود شرع الله وهذا أمر مسلم به ولقد فعله من قبل العديد من أمراء المؤمنين مثل هارون الرشيد مثلا والعديد من الخلفاء العباسيين والعديد من رجال العمال والقادرين لأن هذا أمر شرعي وحلال ومذكور في القرآن الكريم . لذلك أرجوا أن لا نتطرق لحياة الناس الشخصية وإذا أردت نشر هذه الأخبار فيجب أن تكون مجرد خبر عادي وليست في سورة فضيحة لأن لكل شخص منا حياته الخاصة وأعتقد أنك خير من يعلم ويقدر الحرية الشخصية وكذلك حقوق الإنسان الشخصية داخل أسرته وعائلته ومنزله.
3- أنا يا دكتور أسامة فوزي من أشد المعجبين برأيك تجاه ما يصف نفسه بأمير المؤمنين أو صلاح الدين المنتظر كما يقال والذي جاء من الجزيرة ليحرر بيت المقدس تخيل مدى الاستخفاف بعقولنا ذهب إلي أفغانستان ليحرر بيت المقدس يعني أود أن أقول لما ينبهروا بهذا الرجل الأكذوبة إذا أردت أن تذهب إلي لندن يجب عليك أن تحجز تذكرة طائرة إلي سنغافورة طبعا هذا غير معقول يعني بالعربي البسيط لماذا لم يذهب إلي القدس ليحارب هناك بدلا من أن يدرب ويرهب أبرياء في البرجين طبعا كما قالوا في مصر (إلي ما يعرف يقول عدس) يعني هؤلاء الموهمين بما فعل مهديهم المنتظر من إرهاب لأبرياء لا حول لهم ولا قوة ولا ناقة لهم ولا جمل في الموضوع عن بكرة أبيه هذا ليس من أخلاق الإسلام أيها المهدي المنتظر وإذا كان هذا هو إسلامكم أن تفعلوا ما فعلتم وتفعلون الآن فأنا لست بمسلم مثلكم يا أيها الأمير المنتظر للمؤمنين ويا من تعتقد بفعلك هذا أنك ستحرر بيت المقدس أقول لك ما تفعلون خطأ فادح تعلموا أيها العرب من العديد من التجارب الدولية السابقة ليست القوة في عرض العضلات والمهاترات في الأسلوب وغيره ...... ارجعوا للتاريخ والقرآن الكريم وسنة الرسول (صلي الله عليه وسلم) وإدراك ما يدور حولنا من تطور وتقدم ستجدون أن لغة الحوار والتفاهم والتعايش هي أبسط وأسهل طريقة للتعايش وأعلموا أنه لن يتحرر بيت المقدس إلا بأهله أي الفلسطينيين أنفسهم إذا حاوروا جيدا وعلموا أن حوارهم هذا أفضل مئات المرات من الحرب والمنازعات العسكرية وعندي ما يبرر كلامي هذا وهو أن الذكاء والقوة والسياسة والدبلوماسية والمال والسلاح كلها صور متساوية ومتشابه في الحياة بمعني من يملك القوة يمكن له أن يملك الأرض .... أو من يملك المال يمكن له أن يملك الأرض .... أو من يملك الذكاء يمكن له أن يملك الأرض .... وهكذا .... أرجوا أن يكون قصدي مفهوم لكم .... بمعني أكثر وضوحا الفلسطينيين الآن لا يملكون القوة الكافية لإبادة هؤلاء الناس وهذا معلوم و واضح تماما لذلك يجب أن تنسوا مبدأ القوة والمنافسة في هذا المجال.... كذلك ليس لديكم المال أيضا لذلك يجب أن تنسوا مبدأ المال والمنافسة فيه أيضا ...... ما بقي لكم إلا الذكاء واستخدام عقولكم بأقصى حد ممكن في كيفية الحوار والدبلوماسية في المناقشة والحنكة السياسية في التعامل مع اليهود. وبناء عليه هو سبيلكم الوحيد في التعايش لأخذ أرضكم مرة أخرى علما بأن هؤلاء اليهود بحكم خبرة المتواضعة في التعامل معهم فهم بشر مثلنا تماما لا يزيدون عنا و لا ينقصون عنا في شيء يفرحون لحسن المعاملة وهذا طبع بشري بسيط وسهل إدراكه علي الإخوان الفلسطينيين وانسوا الشعارات والمزايدات والمراهنات علي قضيتكم وهذا الأمير المنتظر القادم وما شابه ذلك من أقوال وأنه سيلقي لكم باليهود في البحر وكما قال السيد ناصر ( إلي مش عاجبه مياه البحر الأبيض يشرب من البحر الأحمر لأننا سنحارب) يا إخوان لقد ولي إلي حيث رجعة عصر الشعارات و الخطب الرنانة في الميادين العامة العالم أصبح صغير جدا ويجب علي العرب إدراك هذه الحقائق.
4- أرجوا منك يا دكتور أسامة أن تسمح لي بالتعبير عن حرية رأي الخاص جدا فيما يصفونك بأنك عميل أمريكي أو ما شابه ذلك من أقوال مرسلة يا أخي أقول لك بصراحة أن 90% من هؤلاء لا يعرفون معنى كلمة عميل أصلا لذلك يا سيدي كن كما أنت حر في رأيك حر فيما تنشر من أخبار ولكن أرجوا ألا تتعرض للقضايا الخاصة بأي شخص كان وهذا هو رأي فقط عسى أن يكون رأي بسيط ومفهوم وواضح لسيادتكم.
5- أرجوا منكم أيضا مناقشة ما يدور في أزقة التطور العلمي في العالم الغربي وأعتقد أن هذا يفيد أكثر من أن نتكلم عن فلان أو فلانه وستجدني من أكثر الناس إمدادا لك بمثل هذه الحوارات المفيدة لنا ولغيرنا كذلك مناقشة قضايا هامة داخل العديد من البلدان العربية ولدي أنا شخصيا العديد منها تعرضت له داخل أكثر من بلد عربي وسأرسل لكم بها إذا طلبت مني ذلك وقبلتني في ناديكم الحواري الطيب هذا. لأنه عموما أود أن أقول أن هناك العديد من العيوب في الأنظمة العربية من المحيط إلي الخليج وأدعوا الله أن يوفق الحكام إلي حل وتقويم هذه العيوب ولقد لاحظت شخصيا في بعض الحكام القيام بالتعديل و السعي إلي الأفضل وهذا شيء عظيم يكتب لمن يفعل ويحاول جاهدا أن يفعل الخير لوطنه وأهله وكل منهم مسئول عن ذلك. 
وأخيرا لكم مني كل تحية وإحترام وتقدير لشخصكم الكريم وآسف علي هذا الأسلوب المتواضع في الحديث وأشكر لكم حسن المتابعة والمراسلة عبر البريد الإلكتروني الخاص
أخوكم / دكتور مهندس / محمد السطوحي


انقر هنا للعودة  الى جميع الرسائل