جواسيس اسرائيل في غزة


January 08 2019 12:45


بثت وزارة الداخلية والأمن الوطني مساء اليوم اعترافات عدد من المتعاونين والمتخابرين مع الاحتلال الإسرائيلي اعتقلوا مؤخرا على يد جهاز الأمن الداخلي.

وأوضحت الداخلية أن عملية اعتقال هؤلاء العملاء حول عملية تسلل الوحدة الإسرائيلية الخاصة شرق محافظة خانيونس جنوب قطاع غزة في نوفمبر الماضي والتي كشفتها المقاومة الفلسطينية.

وكشف تسجيل الفيديو أنه تم اعتقال 45 متخابرا ومتعاونا مع الاحتلال في إطار الجهود الأمنية لمكافحة التخابر مع الاحتلال وبعد الحدث الأمني شرق خانيونس في نوفمبر 2018.

وبحسب اعترافات بعض المتخابرين فإن عملية إسقاطهم في وحل العمالة تنوعت بين اتصال عبر الهاتف من مخابرات الاحتلال وعرض التخابر والتهديد حال رفض الاستجابة.

كما كانت اعترافات هؤلاء بالارتباط مع الاحتلال عبر التعارف مع فتيات عبر منصة التواصل الاجتماعي "فيسبوك" وعرض هؤلاء الفتيات تقديم مساعدات ومن ثم ابتزازهم، إضافة إلى ابتزاز بعضهم خلال مرورهم عبر حاجز بيت حانون (ايرز) بين القطاع وفلسطين المحتلة.

ومن أبرز المهام التي كلفوا بها تقديم معلومات عن المراكز والمواقع الحكومية والأمنية والشرطية والأماكن والمنشآت المنصوب عليها كاميرات مراقبة، وحواجز الأجهزة الأمنية، وانقطاع الكهرباء.

كما كلف بعض العملاء بشراء مركبات لصالح مخابرات الاحتلال، إضافة إلى معلومات عن المقاومة ومواقعها.

وعرض ضباط الاحتلال على أحد العملاء شراء أو استئجار أراض شرق محافظة خانيونس.

وكلف هؤلاء بنقل أجهزة ومعدات وأغراض لصالح مخابرات الاحتلال.

وفي أحد الاعترافات، كشف عميل عن تكليف مخابرات الاحتلال له للانتقال إلى سيناء والعمل في صفوف تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) هناك.

ووجهت الداخلية في ختام الاعترافات رسالة لكل المتخابرين مع الاحتلال ب"أن الاحتلال لن يستطيع حمايتهم وعليهم أن يدركوا أنفسهم قبل فوات الأوان













Home Page
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية