جيش النحل الالكتروني لخاشقجي كان سيلاحق الذبان السعودي والاماراتي


December 30 2018 00:05

توصل تحقيق صحفي أجرته "ديلي صباح" التركية إلى استنتاج مفاده أن السبب الحقيقي لقتل السعودي، جمال خاشقجي، ربما يكون نيته إنشاء "جيش إلكتروني" ضد ولي عهد بلاده، الأمير محمد بن سلمان.

وأوضحت "ديلي صباح" أن 3 صحفيين منها ألفوا كتابا عن قضية مقتل الإعلامي السعودي تحت عنوان "الوحشية الدبلوماسية.. الأسرار السوداء لقتل خاشجقي"، وتحدثوا في إطار العمل عليه مع أحد أصدقاء الفقيد، المعارض السعودي المقيم في كندا، عمر عبد العزيز، الذي أشار إلى أن موقف القتيل من القيادة السعودية وخاصة بن سلمان تجاوز كثيرا حدود مجرد الانتقاد.

وأكد عبد العزيز لصحفيي "دايلي صباح" أن خاشقجي قام بعمل مشترك معه على مشروع إنشاء ما سمي بـ"جيش النحل" الإلكتروني.

وبينت الصحيفة، في تقرير نشرته اليوم السبت استنادا إلى معطيات الكتاب المذكور، أن هذا الجيش كان من المخطط أن ينشط في مواقع التواصل الاجتماعي ويضم معارضين سعوديين من شأنهم أن يعرضوا الأوضاع الحقيقية في السعودية ويواجهوا المتصيدين الإلكترونيين العاملين لصالح ولي العهد السعودي.

وأكد عبد العزيز أن خاشقجي استثمر شخصيا في إطلاق هذا المشروع 5 آلاف دولار أمريكي فيما تعهد بأنه سيعثر على مانحين آخرين من بين المعارضين السعوديين.

واعتبر المتحدث أن الحكومة السعودية علمت بالعمل الذي كان خاشقجي يقوم به، وبدأت تنظر إلى الإعلامي كتهديد.

وكشف عبد العزيز لصحفيي "ديلي صباح" بعض الرسائل التي بعثها له خاشقجي تظهر معارضته الشديدة تجاه بن سلمان الذي وصفه فيها كـ"باكمان"، بطل لعبة إلكترونية معروفة ومشهورة منذ ثمانيات القرن الماضي.

وسبق أن شارك عبد العزيز معلومات مماثلة مع شبكة "سي إن إن" الأمريكية التي نشرت مجموعة من هذه الرسائل.

وعلى الرغم من الاتهامات المتكررة المنسوبة لولي العهد السعودي بالوقوف وراء مقتل خاشقجي من قبل أطراف عدة، إلا أن الرياض تنفي بإصرار أن للأمير محمد أي صلة بهذه الجريمة التي أثارت أصداء دولية شديدة.













Home Page
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية