نائب سابق في البرلمان الاردني والمجلس الوطني الفلسطيني وكيل شركة كلاسين وملابس داخلية اسرائيلية في الاردن


December 16 2018 22:52

بالوثائق ..  نشرت بوابة الاردن جيت الاردنية ان حمادة فراعنة يعمل في مصنع ملابس داخلية إسرائيلي

في حكمها رقم 255 لسنة 2018 أيدت محكمة التمييز الأردنية حكم محكمة الاستئناف القاضي بتأييد حكم محكمة القاضي برد دعوى المدعي (حمادة يوسف حمادة الفراعنة) – وكيلاه المحاميان خضر ارشيدات ومشهور جوارنه – لعدم دفع الرسم القانوني وتضمين المدعي (الفراعنة) المصاريف ومبلغ 1000 دينار أتعاب محاماة للمدعى عليها شركة المسيرة لصناعة الأنسجة التي تصنع الملابس الداخلية في مصنعها الواقع في مدينة الحسن الصناعية اربد وهذه الشركة تابعة لشركة تفرون الإسرائيلية – وكيلاها المحاميان محمد طقاطقة ومعين الزعبي.

وقد أقر المدعي (حمادة الفراعنة) من خلال الكتاب الذي قدمه كبينة في هذه القضية بأنه قد تم تعيينه كمستشار لدى شركة المسيرة والذي ورد فيه، طبقاً لقرار إدارة شركة المسيرة المنعقدة بتاريخ 27/3/2000 وبتوجيه من هيئة الإدارة العامة للشركة الأم تفرون تم تعيين حضرتكم كمستشار خاص للشركة براتب شهري مقداره 4000 دولار ابتداء من 1/5/2000.

وكذلك قدم المدعي (حمادة الفراعنة) بينة أخرى للمحكمة تمثلت بالكتاب الصادر عن شركة المسيرة بتاريخ 9/2/2006 ورد فيه أرجو أن أحيطكم علماً بأن شركة المسيرة وشركة تفرون الأم قررت اعتبار عقد العمل الموقع معكم ملزماً طوال العشر سنوات ابتداء من أيار 2000 وحتى نهاية أيار 2010 ويجدد العقد تلقائياً إلا إذا قررت الشركة غير ذلك إذا رغبت الشركة فسخ العقد في شهر أيار 2010 ولم يجدد تلقائياً وبالتالي فالشركة ملزمة بدفع بدل نهاية الخدمة مع نهاية العقد مبلغ 40000 دولار أمريكي كتعويض عن نهاية الخدمة بواقع راتب شهر واحد عن كل سنة من سنوات العقد العشرة 2000 – 2010.

ولمزيد من التفاصيل القانون والقضائية يرجى الاطلاع على حكم محكمة التمييز المرفق

ولكن السؤال الذي يجب طرحه والذي يجب على حمادة فراعنة أن يجيب عليه ماذا كان يعمل هذا المناضل الفلسطيني المنتمي لحركة فتح والكاتب الصحفي والمحلل الاستراتيجي المعروف والمشهور في مصنع الملابس الداخلية التابع لشركة تفرون الإسرائيلية وما هي الاستشارات التي كان يقدمها لهم كما هو ثابت في إقراره حيث كان يتقاضى راتباً شهرياً مقداره 4000 دولار أمريكي، أي إن مجموع ما تقاضاه هذا المستشار (المناضل الفلسطيني والكاتب الصحفي والمحلل الاستراتيجي المعروف والمشهور) خلال فترة عمله مستشاراً لمصنع ينتج الملابس الداخلية (أندر وير) يتجاوز النصف مليون دولار أمريكي؟؟؟

ومن الجدير ذكره إن مصنع الملابس الداخلية هذا مقام في مدينة الحسن الصناعية في إربد، ومجال عمله في صناعه الملابس الداخلية للرجال وللنساء وللأولاد وللبنات، ويملكه شخص أجنبي الجنسية، ويديره شخص يدعى (ب.ليبرمان) وهو المفوض بالتوقيع عن الشركة بكافة الأمور المالية والإدارية والقانونية والقضائية أو أية أمور أخرى.

 













Home Page
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية