الجيشان الاردني والسوري ... كماشة لداعش


August 02 2018 09:30

كشف الجيش الأردني عن أنه استهدف عناصر من تنظيم الدولة بقصف نفذه على الحدود مع سوريا، وتمكنه من قتل بعضهم.

وأوضح المصدر المسؤول في القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية، أن الأمر حدث ظهر الثلاثاء الماضي، وذلك نتيجة الأحداث الدائرة في حوض اليرموك والقرى المحاذية للحدود الأردنية الشمالية مع سوريا.

وسبق أن نشر المرصد السوري، تمكن هروب عناصر من تنظيم الدولة من معارك مع النظام وحلفائه، إلى الحدود مع الأردن، وأن عددهم يقدر بنحو 100 عنصر.

وصرح المصدر المسؤول في الجيش الأردني، بحسب ما تداولته وكالات الأنباء والمواقع المحلية الأردنية، الخميس، بأنه في حوالي الساعة الثانية عشرة من ظهر يوم الثلاثاء الماضي، ونتيجة الأحداث والاشتباكات الدائرة بين القوات السورية وتنظيم الدولة الذي تمت مطاردة عناصره في هذه المناطق وعلى طول منطقة وادي اليرموك، فقد حاول بعض عناصر هذه الجماعات الاقتراب من حدودنا.

وقال: "تم تطبيق قواعد الاشتباك فورا معهم، باستخدام أنواع الأسلحة كافة من خلال كتيبة حرس الحدود العاشرة، إحدى وحدات المنطقة العسكرية الشمالية، واستمرت عمليات القصف والتطهير لكامل المنطقة حتى ظهر اليوم الأربعاء دون السماح لأي واحد منهم بتجاوز الحدود الأردنية، وتم إجبارهم على التراجع إلى الداخل السوري، وقتل بعض عناصرهم".

وأضاف أن قوات النظام السوري "تابعت في المنطقة مطاردتهم داخل القرى والبلدات السورية المحاذية، للحدود الأردنية في منطقة حوض اليرموك".

وقال إن "القوات المسلحة الأردنية تؤكد أنها بأعلى درجات الجاهزة للتعامل مع أي عصابات أو عناصر إرهابيين وبالقوة، ولن تسمح لأي كان بأن يجتاز حدود المملكة الأردنية الهاشمية من هذه العصابات التي تتم مطاردتها والتضييق عليها في مختلف مواقع انتشارها السابقة داخل الأراضي السورية".













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية