بعد ان تضخمت اطيازهن من قلة النيك ...بنوك اردنية تقرر منح النساء قروضا لشفط الدهون


November 29 2008 09:15

عمان - محمد الزواهرة

 قالت صحيفة "الدستور" الأردنية إن عددا من النساء الأردنيا بدأ يلجا إلى الاقتراض من البنوك بهدف إجراء عمليات تجميل مكلفة.وقالت الصحيفة "قد لا يستغرب البعض من فكرة ان تلجأ سيدة الى بنك لاقتراض مبلغ قد يصل الى آلاف الدنانير بهدف احداث تغيير في شكلها باجراء عملية تجميل من شأنها تغيير مسار حياتها."وأضافت الصحيفة "سيدات اردنيات اقدمن على هذه الخطوة والتي اعتبرنها استثمارا نفسيا واجتماعيا ورأين فيها اهمية تفوق بكثير فكرة الاقتراض من اجل اضافة بعض الكماليات لحياتهن، فأم طارق (33 عاما) اقترضت 3 الاف دينار لاجراء عملية شفط دهون."ونقلت الصحيفة عن سيدة أخرى سمتها (م.ن، 37 عاما) قولها إنها "أقدمت على اقتراض اربعة الاف دينار من احد البنوك لاجراء عملية «ربط معدة» وكانت خطوة رائدة غيرت مسار حياتها،" مشيرة الى ان "وزنها قبل اجراء العملية كان يزيد عن الـ 95 كيلوغراما، الامر الذي كان يتسبب لها بحالة احباط وكآبة بلغت بها حد التفكير بالانتحار

وكانت وزارة الصحة الاردنية قد ذكرت ان مظاهر السمنة الشديدة بدأت تظهر مؤخرا على الاردنيات لاسباب نفسية وهي مظاهر صحية لم تكن معروفة من قبل وتتركز السمنة في المؤخرات والافخاذ وكان وزير الصحة السابق قد ذكر ان سبعين بالمائة من الرجال في الاردن مصابون بالضعف الجنسي وقد ربط محللون في الجامعة الاردنية بين الضعف الجنسي عند الرجال وتضخم مؤخرات زوجاتهم ويأتي هذا الكشف بعد يومين فقط من تقرير اصدرته الدكتورة طوالبة عن ارتفاع نسبة اغتصاب الاطفال في الاردن مما يعني ان الرجال الذين ما زالوا قادرين جنسيا ونسبتهم ثلاثين بالمائة دقوا بالاطفال