واشنطن وباريس تتهمان دمشق بتنظيف مواقع نووية


November 29 2008 12:00

اتهم مندوب الولايات المتحدة لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية غريغوري شولت سوريا بـ «تبني تكتيكات أتقنتها إيران» بهدف عرقلة تحقيقات للوكالة بشأن مزاعم عن أنشطة نووية سرية لدمشق في موقع الكبر.وذكر شولت بأن الوكالة «بحاجة لإيضاح ماهية الشيء الذي كانت سوريا تبنيه سراً ثم دفنته أمتاراً من التراب تحت مبنى جديد»، مضيفاً بأن سوريا «لم تصدق» على البروتوكول الإضافي لرصد الأنشطة النووية السرية لأنه يسمح بـ «عمليات تفتيش مفاجئة خارج المواقع النووية المعلن عنها».وتابع قائلاً «ربما نفهم الآن السبب في ذلك. يوجد أدلة دامغة عن تنظيف سوريا المواقع الثلاثة التي طالبت الوكالة تفتيشها». بدوره، صرح مندوب الرئاسة الفرنسية في الوكالة فرانسوا كزافييه دونيو بأن سوريا «نفذت أشغالاً» في المواقع الثلاثة المذكورة
 












Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية