اعتقال عميد الاسرى الاردنيين سلطان العجلوني


July 02 2019 09:37

طالبت عدة مؤسسات حزبية ومدنية وعشرات النشطاء المدنيين والسياسيين في الأردن بالافراج عن عميد الأسرى الأردنيين في سجون اسرائيل سلطان العجلوني الذي أوقفته سلطات بلاده.ولم تعرف بعد الأسباب المباشرة لإعتقال العجلوني وإيداعه في سجن الجويدة في العاصمة عمان.وبحسب ما نقل فقد أمر محافظ الزرقاء بتوقيف العجلوني لأسباب غير أمنية وغير سياسية، وتتعلق بتهمة الازعاج بعد أن تقدم جيران له بشكوى ضده.وأوضح الناشط عبد الناصر الزعبي ان توقيف العجلوني حصل في مدينة الزرقاء حيث يقطن.

شنت السلطات الأردنية خلال الأيام الماضية حملة اعتقالات، طالت العديد من النشطاء، على رأسهم المعارض البارز سلطان العجلوني.

وقال الكاتب أحمد حسن الزعبي، إن السلطات اعتقلت العجلوني مساء الاثنين، وأحالته إلى سجن ماركا، دون معرفة الأسباوذكر الناشط عبد الرحمن الشديفات (ابن شقيقة العجلوني) أن اعتقال خاله جاء بعد طلب من محافظ الزرقاء.ووجه العجلوني خلال الأشهر الماضية نقدا حادا للحكومة الأردنية، وجاء في آخر منشوراته عبر "فيسبوك": "عزيزي الرزاز (رئيس الحكومة)، ملاحظ معنا إنو كل اقتراحاتك وحلولك الاقتصادية لا تصلح إلا للتندر؟ #بس_بسأل".

والعجلوني هو عميد الأسرى الأردنيين لدى الاحتلال الإسرائيلي سابقا، إذ سجن في الفترة بين 1990-2007.وكان السلطات بدأت منذ أسابيع حملة اعتقالات، طالت العديد من النشطاء، ليرتفع عدد الموقوفين من المحسوبين على "الحراك" المناهض للحكومة إلى نحو ثلاثين ناشطا.

وبحسب ما نشر المحامي حسين صمادي، فإن 8 نشطاء تم الحكم عليهم بالسجن، مشيرا إلى أن بعض الأحكام صدرت من "أمن الدولة".

وخلال الأيام الماضية، اعتقلت الحكومة كلا من النشطاء "عطا ارحيل العيسى، وأكرم قباعة، ومتعب المناصير، وحسام العجارمة، ومالك الجيزاوي، ومحمد عجاج"، وغيرهم













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية