محكمة في تكساس تدين شكري ابو بكر ومحمد المزين وغسان العشي ومفيد عبد القادر وعبد الرحمن عودة بتهمة دعم الارهاب


November 25 2008 10:45

عرب تايمز - خاص

حكمت هيئة محلفين اتحادية فى دالاس بتكساس يوم امس على خمسة من ابناء الجالية العربية في دالاس وهم شكري ابو بكر ومحمد المزين وغسان العشي ومفيد عبد القادر وعبد الرحمن عودة بدعم الارهاب بسبب علاقتهم بجمعية خيرية مرتبطة بحماس ( مؤسسة الارض المقدسة ) متهمة بارسال 12 مليون دولار الى حماس وشمل الحكم اثنين هاربين احدهما عضو حالي في البرلمان الاردني  وجاء الحكم الذى صدر فى اليوم الثامن من المداولات تتويجا لعملية شاقة تضمنت فساد المحاكمة العام الماضى فى معظم التهم الأمر الذى أدى إلى إعادة المحاكمة وهو ما يبرز صعوبة الحصول على الإدانة فى مثل هذه القضايا

وكانت مؤسسة الارض المقدسة واحدة من أكبر الجمعيات الخيرية الاسلامية فى الولايات المتحدة قبل اغلاقها اواخر عام 2001 وقالت حينذاك انها تركز نشاطها على الاغاثة من الكوارث والمعونات الى اللاجئين الفلسطينيين.وقال المدعون ان الاموال كان يجرى توصيلها الى حركة حماس التى استولت على قطاع غزة العام الماضى بعد ان هزمت القوات التابعة لحركة فتح.وقال باتريك روان مساعد وزير العدل لشؤون الأمن القومى فى بيان "الاحكام التى صدرت هى معالم مهمة على الطريق فى جهود امريكا لمكافحة ممولى الإرهاب".واشار المتهمون من خلال متحدث باسمهم الى انهم سيقدمون استنئافات للطعن فى هذه الاحكام التى قد تشهد سجن اثنين منهم على الاقل مدى الحياة. وقالت وسائل الاعلام المحلية انه لم يتحدد بعد موعد للنطق بالعقوبة

وقال خليل ميك المتحدث باسم جماعة جوعى للعدل وهى جماعة مناصرة للمتهمين "اننا نحترم قرار هيئة المحلفين لكننا نعتقد ان هذا الحكم الجائر المخالف للتقاليد الامريكية سيلغى عند الاستئناف".واضاف قوله فى بيان "تجريم العمل الخيرى المشروع ليس مجرد اعتداء على الطائفة المسلمة الامريكية لكنه اعتداء على كل امريكى يؤمن بالواجب المعنوى لاطعام الجوعى وكسوة الفقراء وعلاج المرضى".ويواجه الرجال الخمسة والمؤسسة الخيرية نفسها معا اكثر من مئة تهمة وصدرت أحكام الادانة بحقهم فى كل التهم.ويواجه العشي الذى ساعد فى تأسيس الجماعة الخيرية وابو بكر رئيسها السابق احتمال الحكم عليهما بالسجن مدى الحياة.وتضمنت التهم التآمر لمساندة منظمة ارهابية اجنبية وغسل الاموال والتهرب من الضرائب