مؤتمر مليوني حاشد للمعارضة القطرية في لندن ..حضره 2 ونصف قطريين ... وخمسة امريكيين دفع مصاريفهم ابن مانع العتيبة


September 15 2017 12:52

 عرب تايمز - خاص

اتفق معارضان ( ونصف )  من قطر  في أول مؤتمر  مليوني معارض حاشد  يعقد في لندن باشراف المخابرات الاماراتية وتمويلها وحضره خمسة امريكيين مولت مشاركتهم سفارة العتيبة في واشنطون  على أن الحل الوحيد يكمن في عملية تغيير لرأس السلطة في الدوحة.

وشارك في المعرض مواطنان قطريان ( ونصف ) في اشارة الى مواطن قطري سابق تنازل عن جنسيته القطرية وحصل على الجنسية السعودية

وعقد المؤتمر الذي حضرته وسائل اعلام سعودية واماراتية وبحرينية في  فندق أنتركونتيننتال الواقع شرق العاصمة البريطانية لندن،

وقال خالد الهيل الذي قدم نفسه على انه  المنسق العام للمعارضة القطرية ( وهو رجل اعمال )  في كلمة الافتتاح إن السلطات القطرية سعت لإفشال عقد المؤتمر في لندن، وإنها دفعت لأجل ذلك الرشاوى، وأعدت تقارير إعلامية مختلقة لتشويه المؤتمر والشخصيات الحاضرة.

وأشار الهيل إلى أن الدوحة دفعت بمنظمات طوعية وهمية لإثناء بعض الضيوف عن المشاركة، ووصل الأمر إلى حد إصدار الوعود  والتهديدات ولم يذكر المتحدث اسماء قابضي الرشاوى ولا حتى اسماء الهيئات التي اشار اليها.

وأضاف أن القطريين المشاركين في المؤتمر ( اثنان ونصف )  جاؤوا إلى هنا للقول إن الوقت قد حان للتغيير لمصلحة قطر ومصلحة المنطقة ككل، مشددا على أن المؤتمر سيكون حدثا فاصلا في مستقبل قطر، وأنه سيبحث إيجاد الحلول العقلانية.

وقال محمد بن جلاب المري إنه جاء خصيصا من الدوحة من أجل الحديث إلى الجمعيات الحقوقية عن مشكلة قبيلة الغفران التي تنتمي إلى قبيلة بني مرة، كاشفا عن أنه تلقى عدة اتصالات من داخل قطر أثناء جلسات المؤتمر بهدف ثنيه عن الحديث عن المشاركة.

 ولم يجب المري عن اسئلة توضح كيف سمح له بمغادرة قطر للمشاركة في مؤتمر معارض والا يشير هذا الى وجود حرية في قطر

واعتبر  علي الدهنيم، الذي قدم نفسه على انه ضابط سابق في المخابرات  أن “النظام القطري نظام دكتاتوري بوليسي يعتبر كل المعارضين مجموعة من اللصوص والإرهابيين”، معتبرا أن النظام “حرق كل أوراقه عندما قرر التحالف مع تركيا وإيران اللتين تعرفان جيدا أن النظام القطري لا يمكن الوثوق به”.

وشارك في المؤتمر عضو البرلمان دانيال كافشنسكي والدبلوماسي وزعيم حزب الديمقراطيين الأحرار السابق اللورد بادي اشداون، وزعما انهما تلقيا  تهديدات ومضايقات من منظمات مدعومة من قطر من أجل ثنيهم عن الحضور.

وذكر قادة عسكريون أميركيون سابقون أن قطر بدأت تقامر عبر تعزيز علاقاتها مع إيران، وأن ذلك من الممكن أن يقود إلى تفكير واشنطن في نقل قاعدة العديد الأميركية الاستراتيجية من الأراضي القطرية إلى دولة خليجية اخرى في اشارة الى الامارات .









Loading...




Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية