رسالة من قاريء : عن الحقائب ... ضبوا الشناتي


August 07 2017 13:51

في غرفة نومنا كالعادة تجد حقائب السفر فيها . إما فوق الدولاب واما تحت السرير . لاتتحرك من مكانها الا للنظافة او عند السفر . لاقيمة لها الا في الحالة ألاخيرة .
وعندما نجمع ملابسنا وإحتياجاتنا بها للسفر . نضع أغلى وأجمل الأشياء وأيضا أرخصها قيمة لحفظها وحمايتها خلال الرحلة .

في أكثر المرات عندما نخرجها ونملئها بالمتاع . تكون فينا نشوت وبهجة السفر . 

إما للسياحة أو للزيارة أو هجرة بمحض إرادتك .

لكن هناك ملايين توحدت خطواتهم الى مكان الحقيبة وأعينهم تصتحبها الدموع و الألم بقلوبهم .

تعد الحقائب وتجمع بها ذكريات سنيين عمر مضت . بشيء لايمكن حملة ولا ملئ الحقيبة بها . فكيف تحمل بحقيبتك ماتبقى من سننين عمرك المستقبل . وكيف تحمل اصوات الرصاص والمدافع والدمار . وهل مازال الخوف والقهر والظلم يتسع لملئ الحقيبة بها .

اذا استطعنا وصفها وألاحساس بها عن بعد فمن الممكن انا نضعها بالحقائب ونأخذها معنا ،،،.

-مسلسل الحقائب (ضبو الشناتي ) أستطاع أن يوصلنا ألى مرحلة جعلنا نشعر ونلمس الاشياء المعنوية وهي ليست مادة تلمس .

بداية من مقدمة المسلسل الى المخرج الى جميع الممثليين وفي مقدمتهم الموؤلف العمل . كيف يمزج الضحك مع الواقع المؤلم بحكمة وعقلانية دون المساس واستغلال والمسخرة بأوضاع الأخرين .

هذا العمل لم يعطى حقة . ولم نعطية حقة نحن المشاهدون .

تحية لك لذكر هذا المسلسل الرائع وأنا مشاركك الرأي على المسلسلات السورية الكوميدية والمحترمة أكثرها . رغم أني ليس سوري الا إني قلبي يتدمر على رؤيت الدمار . البلد الوحيد الذي يستقبل العرب بدون فيزا ولا مدة محددة.

*انا ليس سوري الجنسية

انا مع العربية السورية









Loading...




Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية