شرطة دحلان سيديرون معبر رفح بتمويل من المخابرات الاماراتية


July 04 2017 12:39

بدأت وزارة الداخلية بغزة التي تديرها حركة "حماس"، في إنشاء منطقة عازلة على الحدود مع مصر داخل الأراضي الفلسطينية بعمق 100 متر وطول نحو 12 كيلومترا، وستزود بكاميرات وأبراج عسكرية للمراقبة الحدود.

ونوهت يديعوت إلى أن الأعمال التي تجري في معبر رفح (الجانب المصري)، "تتم برعاية دحلان الخصم العنيد لعباس، وبتمويل الإمارات"، موضحة أن "رجال دحلان سيحتلون محل رجال السلطة الفلسطينية ويؤدون أدوار الرقابة والحراسة في معبر رفح، إلى جانب المصريين ورجال حماس، وهو ما يشكل ضربة قاسية لعباس".

 
ومع كل ما يجري، "لا تزال قيادة الذراع العسكري لحماس (كتائب القسام) غير مستعدة لاستقبال دحلان في القطاع؛ حيث تتهمه حماس بتسليم رجالها لإسرائيل، في حين تجري محادثات مصالحة بين الطرفين"، وفق الصحيفة الإسرائيلية التي ادعت أن "إسرائيل تفاجأت برغبة مصر في إعادة تثبيت مكانتها في القطاع، وهو ما يخالف سياستها تجاه قطاع غزة خلال العقد الأخير".













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية