غدا في عرب تايمز ... القذافي خرج من قبره وضرب الملك سلمان بتميم .. حديث للدكتور اسامة فوزي في نادي القلم


June 09 2017 19:34

عرب تايمز - خاص

تنشر عرب تايمز غدا على موقعها في يوتوب تسجيلا لندوة الدكتور اسامة فوزي في نادي القلم  والتي  كانت بعنوان ( القذافي خرج من قبره وضرب الملك سلمان بتميم ) كاشفا السر حول المواجهة الاخيرة بين قطر  وباقي دول مجلس التعاون  الخليجي مبينا ان الشيخ تميم ( الذي وصفه بانه ونلد حمار لا يحمل حتى التوجيهية القطرية ) تعامل مع دولة كبيرة مثل السعودية فيها اكثر من ثلاثين مليون  انسان على انها خور فكان .. او ام  القوين معتقدا ان وجود قاعدة العديد او القرضاوي في قطر ستمنحه الحصانة وتسمح له بالتخريب وتوزيع الارهاب يمينا وشمالا

وكان الديوان الملكي السعودي  قد اعترف بدعمه   للداعية المصري المقيم في قطر يوسف القرضاوي "ماديا ومعنويا"، مشيرا الى أن القرضاوي "كفرنا وأجاز استهدافنا".

وقال المستشار في الديوان الملكي السعودي سعود القحطاني، إن "يوسف القرضاوي أكرمته السعودية وأخذ من حكامها الدعم المادي والمعنوي فكان الجزاء أن كفرنا وأجاز استهدافنا".

وهذا اعتراف بأن نظام آل سعود دعم هذا الشخص "الداعية" وجعله في موقع يوجه فيه الخطابات والتوجيهات والفتاوى للمسلمين فيما يعتبره اليوم متطرفاً وارهابياً

وكتب القحطاني، عبر حسابه الرسمي على "تويتر": "القرضاوي أكرمت السعودية وفادته وأخذ من حكامها الدعم المادي والمعنوي فكان الجزاء أن يفتي بين أتباعه بكفرنا وجواز استهدافنا"، موجها رسالة للشعب القطري، قائلا: "إخواننا وأبناء عمومتنا في قطر، السلطة المريضة لن تنجح في التفريق بيننا، فدولة الباطل ساعة ودولة الحق إلى قيام الساعة".

والقرضاوي، داعية مصري الأصل يعيش في قطر ومقرب من دائرة صنع القرار فيها، وتوجه اليه اصابع الاتهام بأنه صاحب تاريخ طويل من التحريض على العنف بدعم من السعودية وقطر، وحث الشباب على الانضمام للجماعات المتطرفة، وأصداره فتاوى تبرر وتجيز التفجيرات الانتحارية منذ زمن ليس بالقريب.
 













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية