خمسة عشر سببا لفوز اوباما اهمها انه لم يكن مرشحا للانتخابات الرئاسية المصرية


November 11 2008 18:45

بقلم : د. أيمن نور
عن جريدة الدستور - المصرية

يمكن أن نرصد 15 سبباً لفوز أوباما أهمها آخر هذه الأسباب وهو حسن حظه أنه لم يكن مرشحاً للانتخابات الرئاسية المصرية ولم يعرف معني أزهي عصور الديمقراطية

1ـ فاز أوباما لأنه الأكثر شباباً وصدقاً وحيوية وتعبيراً عن القطاع الأعرض من المجتمع

2ـ فاز أوباما لأنه الأكثر موهبة، وكاريزما، وقبولاً، وتسامحاً، فأينما حل أوباما أو ارتحل خلال حملته كسب ود حشود هائلة وحرك إلهام وحماس الشباب والحالمين بغد أفضل

3ـ فاز أوباما ليس لأنه أفضل السيئين، بل لأنه فرصة رائعة للحالمين بالتغيير من أنباء وطنه

4ـ رغم خبرة منافسه، لكن أوباما مستند لخلفية صلبة من الأفكار، والقدرة علي استخدام التكنولوجيا الحديثة في الاتصال وفي إدارة حملته الذكية الواعية أولاً ثم الضخمة ثانياً

5ـ معركة أوباما الطويلة والعنيفة ضد منافسته هيلاري كلينتون في انتخابات الحزب جعلته أكثر قدرة علي امتصاص الصدمات ومواجهة المفاجآت والمصاعب وأضافت لرصيده عكس ما كان يتوقع منافسه

6ـ صدر أوباما الممتلئ بالأمل والحماس والطموح، كان هو الأوسع من منافس عجوز مضطرب المزاج، عصبي الطباع، حاد الطبيعة، غريب الأطوار، سريع الإنزلاق في الأمور والتفاصيل التافهة

7ـ سارة بالين مصيبة ألاسكا التي هبطت علي ماكين فهبطت بأسهمه ورفعت أسهم أوباما كما رفعه الذكاء في عدم اختيار هيلاري تحت ضغط انتخابي وإغراء 20 مليون مؤيد لها

8ـ رسائل التغيير البسيطة والمتوازنة كان لها مفعول سحري في الوصول لقلوب الناخبين الشباب

9ـ رباطة الجأش، والتوازن النفسي، والترفع عن الهجوم الشخصي المبتذل والتجريح في منافسه أعطي صورة إيجابية لأوباما وكشف سخافة بعض ما تصور ماكين أنه أسلحة قادرة علي حسم المعركة لصالحه

10ـ المناظرات التي تمت بين أوباما وماكين أكدت أن أوباما هو الأكثر أهلية لقيادة أمة كبيرة وعالم مضطرب ومحت صورة المتطرف أو العنصري المنحاز لعرقه التي حاول أن يرسمها له ماكين

11ـ أوباما رغم تاريخه السياسي القصير جداً، فإنه من اللحظة الأولي لعمله السياسي استطاع أن يعزل نفسه عن سياسات بوش ـ وليس فقط بوصف أوباما ديمقراطياً ـ ولكن بوصفه أحد البارزين في المعسكر الديمقراطي الرافض للحرب في العراق وهو ما وفر له ميزة تنافسية كبيرة سواء في مواجهة هيلاري أو في مواجهة ماكين الذي لم يخرج من أسر سنوات بوش الثمان

12ـ الأزمة المالية المدوية التي واجهت أمريكا أكدت أنها لم تكن ماضية في الطريق الصحيح وأن التغيير ليس خياراً طرفياً للناخب.. كما أن تعامل أوباما مع الأزمة قدم نموذجاً لقيادة متوازنة لم تتورط في التهويل من حجم الأزمة أو تسييسها وتحزيبها أو التهوين من آثارها واستفاد منها دون تكلف

13ـ موقف كولين باول وبعض رموز المعسكر الجمهوري الذي أيد أوباما ضد ماكين كان بمثابة طلقة الرحمة علي ماكين وتأكيداً للمجتمع أن أوباما هو الخيار الأفضل والأوفق

14ـ سقط رهان ماكين الأخير في تفجير أحداث إرهابية أو معركة عسكرية أو تهديد أمني مفاجئ كان يمكن أن يقلب المزاج الأمريكي ويحوله لاختيار محارب عجوز

15ـ أهم وآخر أسباب فوز أوباما أنه محظوظ لأنه لم يكن مرشحاً للانتخابات الرئاسية في مصر!! ولم يعرف المعني والوجه الآخر لمعني «أزهي عصور الديمقراطية»؟! ديمقراطية سجن الخصوم وحرق المقار وكل الجسور

 









Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية