نسوان ترامب لم يتحجبن في الرياض ... وارتدين ملابس تحت الركبة


May 20 2017 11:00

حظيت ملابس سيدة البيت الأبيض ميلانيا ترامب في رحلتها الخارجية الأولى، باهتمام كبير من النقاد والمتابعين.

وترافق ترامب كل من زوجته ميلانيا، وابنته ايفانكا خلال الزيارة الرسمية الأولى له، منذ تسلمه الرئاسة في الـ20 من كانون الثاني/ يناير الماضي.

وسبقت زيارة السعودية أسئلة حول ملابس ميلانيا وإيفانكا وما إذا كانتا ستقومان بتغطية رأسيهما، كما تجري الطقوس البروتوكولية في المملكة العربية السعودية.

وصعدت السيدة الأولى إلى طائرة "اير فورس وان" وهي ترتدي قميصا أبيض ضيقا وتنورة برتقالية وحذاء بكعب عال، لكنها خرجت منها بلباس مختلف تمثل في سروال أسود فضفاض مع قميص أسود يغطي ذراعيها وحزام ذهبي، وأبقت ميلانيا شعرها مكشوفا.

بدورها، دخلت إيفانكا الطائرة الرئاسية في بداية الرحلة وهي ترتدي ثوبا يعلو ركبتيها، وغادرتها بثوب طويل يغطي كامل ذراعيها أيضا، باللونين الأسود والأبيض، ممسكة بيد زوجها.

وكان ترامب انتقد في تغريدة في 29 حزيران/يونيو 2015 عدم تغطية ميشيل أوباما لرأسها لدى زيارتها المملكة مع زوجها الرئيس السابق باراك أوباما.

وكتب ترامب آنذاك: "الكثير من الناس يشيدون برفض السيدة أوباما ارتداء حجاب في السعودية، لكنها إهانة (للسعوديين)، يكفي ما لدينا من أعداء".

وتعد ميلانيا ترامب بالإضافة إلى كونها زوجة رئيس الولايات المتحدة اسما معروفا في عالم الموضة إلى حد كبير، ومن المعروف أن عارضة الأزياء السابقة تمتلك إحساسا رفيعا عندما يتعلق الأمر بالأزياء والموضة ويظهر ذلك جيدا في اختيارها لفساتينها وكعوبها العالية.

وكانت أسئلة قد طرحت خلال الأيام القليلة الماضية، حول إمكانية ارتدائها للحجاب عند انضمامها لزوجها في زيارته للسعودية.









Loading...




Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية