بعد ضربة الشعيرات : هلي هي بوادر حرب نووية ام هي مقامرة ولعبة طرنيب من ترامب ... لرفع اسهمه في الولايات المتحدة


April 07 2017 13:31

عرب تايمز - خاص

قال رئيس الوزراء الروسي دميتري ميدفيديف اليوم الجمعة، إن بلاده وصلت إلى مشارف الاشتباك مع واشنطن عقب الهجوم الجوي الأمريكي الذي استهدف مطار الشعيرات التابع للنظام السوري في وقت سابق من صباح اليوم.

وأضاف ميدفيديف في منشور له على شبكة التواصل الاجتماعي إن "واشنطن اختارت مكافحة النظام السوري بدلا من مكافحة تنظيم داعش الإرهابي".

واعتبر ميدفيديف القصف الجوي الأمريكي بأنه مخالف للقوانين الدولية، وأن بلاده وصلت بذلك إلى "مشارف الاشتباك العسكري".

وأشار أن إجراءات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، تتناقض مع التصريحات التي أدلى بها قبل انتخابه رئيسا للبلاد.

وهاجمت الولايات المتحدة بصواريخ عابرة من طراز "توماهوك"، قاعدة الشعيرات الجوية التابعة للنظام بمحافظة حمص، مستهدفة طائرات ومحطات تزويد الوقود ومدرجات المطار، في رد على قصف نظام الأسد بلدة "خان شيخون" بإدلب (شمال غرب)، بالأسلحة الكيميائية، قبل أيام.

وتسبب الهجوم الأمريكي برد فعل غاضب من موسكو، التي اعتبرته "عدواناً على دولة ذات سيادة"، ودعت إلى اجتماع طارئ بمجلس الأمن لمناقشته

وسائل اعلام امريكية شككت بجدية الضربة الامريكية واعترتها مجرد مقامرة من ترامب يهدف منها اولا الى القول انه ليس عميلا روسيا كما يزعم الاعلام الامريكي والحزب الديمقراطي وانه لا فضل لبوتين عليه .... وثانيا رفع اسهم ترامب  شعبيا بعد المزايدة عليه من قبل جماعة اوباما حيث لا يمكن بعد الضربة ان يقولوا انه عميل روسي .. لا بل ان معلقين امريكان ذكروا ان الضربة عبارة عن وصلة جديدة من مسرخية ترامبية بوتينية فقط للحد من الهجوم على ترامب والمطالبة بعزله









Loading...




Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية