في خطاب كتبه له عزمي بشارة ... امير قطر يندد بالهجوم على الارهابيين .. ويدعو الى التصدي لاسرائيل


March 29 2017 13:33

عرب تايمز - خاص

ندد شيخ قطر بالهجوم على الارهابيين وتصفيتهم في اشارة الى جماعة الاخوان والفصائل المسلحة المنبثقة عنها  في مصر وسوريا ودعا  الى الوقوف ضد اسرائيل التي - يا للمهزلة - كان شيخ  قطر السابق ( ابوه ) قد فتح لها مجال العمل على الساحة الخليجية من خلال سفارة ومكاتب تجارية ومن خلال استقباله لمجرمي الحرب في الكيان الصهيوني ومن خلال سماحه لبوش بتزويد اسرائيل بالقنابل الفسفورية التي حرقت غزة من مخازن الجيش الامريكي في قاعدة العيديد في قطر 

وشدد الشيخ حمد على أنه "لن تقوم دولة فلسطينية بدون غزة ولن تقوم دولة في غزة".ودعا أمير قطر إلى "العمل الجاد المشترك للضغط على المجتمع الدولي ومجلس الأمن لرفض إقامة نظام فصل عنصري في القرن الحادي والعشرين والتعامل بحزم مع إسرائيل وإجبارها على التوقف عن بناء المستوطنات وإنفاذ قرارات الشرعية الدولية ".وطالب بالضغط على إسرائيل "لوقف الانتهاك المستمر ضد الشعب الفلسطيني ورفع الحصار الجائر المفروض على قطاع غزة وحملها على الدخول في مفاوضات جادة ترتكز على أسس واضحة وجدول زمني محدد وشدد آل ثاني على أن "توحيد الصف الفلسطيني ركيزة اساسية لانهاء الاحتلال"، مشيرا إلى أنه " لا معنى ولا جدوى للخلاف على سلطة بلا سيادة وبين أنه "في ظل بقاء الاحتلال، لن تقوم دولة فلسطينية بدون غزة ولن تقوم دولة في غزة".

وأكد أن بلاده تواصل جهودها لإنهاء حالة الانقسام، وقال في هذا الصدد : "ندعو جميع القيادات الفلسطينية التحلي بالحكمة وتغليب المصلحة الوطنية العليا لإنهاء حالة الانقسام وتشكيل حكومة وحدة وطنية ".وفيما يتعلق بالأزمة السورية، شدد أمير قطر على أن "إنهاء كارثة الشعب السوري تتوقف على اتخاذ الاجراءات والقرارات الملزمة للنظام السوري بتنفيذ مقررات مؤتمر جنيف 1 التي تنص على تشكيل هيئة حكم انتقالي كاملة الصلاحية ولم يتطرق الشيخ الى الدور القطري في تمويل الارهابيين في سوريا

دعا الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير قطر، في كلمته بجلسة العمل الأولى في القمة العربية الـ28 في الأردن، اليوم الأربعاء، جميع القيادات الفلسطينية إلى تغليب المصلحة الوطنية العليا لإنهاء حالة الانقسام وتشكيل حكومة وحدة وطنية.شدد الشيخ حمد على أنه "لن تقوم دولة فلسطينية بدون غزة ولن تقوم دولة في غزةودعا أمير قطر إلى "العمل الجاد المشترك للضغط على المجتمع الدولي ومجلس الأمن لرفض إقامة نظام فصل عنصري في القرن الحادي والعشرين والتعامل بحزم مع إسرائيل وإجبارها على التوقف عن بناء المستوطنات وإنفاذ قرارات الشرعية الدولية ".وطالب بالضغط على إسرائيل "لوقف الانتهاك المستمر ضد الشعب الفلسطيني ورفع الحصار الجائر المفروض على قطاع غزة وحملها على الدخول في مفاوضات جادة ترتكز على أسس واضحة وجدول زمني محدد وشدد آل ثاني على أن "توحيد الصف الفلسطيني ركيزة اساسية لانهاء الاحتلال"، مشيرا إلى أنه " لا معنى ولا جدوى للخلاف على سلطة بلا سيادة وبين أنه "في ظل بقاء الاحتلال، لن تقوم دولة فلسطينية بدون غزة ولن تقوم دولة في غزة.









Loading...




Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية