تنفيذ حكم الاعدام بالدعشاوي الذي قتل ناهض حتر ؟ ... عشماوي الاردن يكشف تفاصيل غرفة الاعدام .. وشتائم المحكومين ضد الملك قبل التنفيذ


March 04 2017 11:00

عرب تايمز - خاص

نشرت جريدة اردنية كانت قد حرضت على قتل ناهض حتر لقاء قالت انها أجرته مع ( عشماوي ) الأردن دون ان تذكر اسمه .. وعشماوي هو الشخص الذي يتولى تنفيذ احكام الإعدام في مصر .. وجاء النشر في وقت كثرت فيه التساؤلات حول الأسباب التي ادت الى تأجيل اعدام المجرم الدعشاوي الذي قتل ناهض حتر بالرغم من صدور حكم الإعدام بحقه وتبين انه اعدم اليوم .. وتضمنت تصريحات عشماوي الأردن ما يفيد ان المحكومين بالاعدام عندما يتم اخبارهم بموعد التنفيذ يشتمون الملك و ( المقامات العليا ) لانها وافقت على الإعدام

واشهر حالات الإعدام العلني في الأردن هي اعدام الدباس وجماعته امام المسجد الكبير في عمان بعد ادانتهم بزرع قنبلة في مكتب رئيس الوزراء هزاع المجالي اما حاللات الإعدام الأخرى فتتم في السجون .. الجريدة الأردنية ذكرت ان السجان الذي ينفذ احكام الإعدام في الأردن منذ عهد الملك حسين رفض التصريح عن اسمه

سجان ينتمي إلى عهد الملك حسين، وخدم في نهاية التسعينيات في مركز إعادة وتأهيل إصلاح سواقة يروي التفاصيل الكاملة، .

السجان يبدأ القصة منذ توقيع الملك على قرار التنقيذ، حيث كان عند عرضه على مكتب الملك للموافقة يحاول الراحل تأجيل المصادقة قدر الإماكن، وإذا حان الموعد، يكتب عبارة "ينفذ الحكم.. ولا حول ولا قوة إلا بالله".ويضيف: "السجين لا يعلم متى تنفيذ الحكم، ويبلغ فقط قبل التنفيذ بساعة واحدة في جلسة مغلقة يحضرها مدير المركز ونائب عام عمان ونائب عام الجنايات الكبرى ومساعديهم ورجل دين وطبيبا شرعيا ومن نص على حضورهم قانون أصول المحاكمات الجزائية".

ويصف حالة المحكوم عليه بالاعدام بقوله: يبلغ بالحكم بقراءة نص الكتاب، ومن ثم يسلم يدوياً له، "وحينها تكون الفاجعة، حيث منهم من يغشى عليه ومنهم من يستغفر ويتشهد ومنهم من يحاول الاعتداء على الحضور، ومنهم ينهمر بالبكاء، ومنهم من يتلفظ بالشتم والقدح على المقامات العلية، كل حسب شخصيه وطبيعته"، وفق قول السجان الذي حضر عشرات واقعات التنفيذ.

ويقول السجان إن فور إصدار حكم الإعدام على النزيل يعامل معاملة خاصة من قبل إدارة السجن على طول الفترة الواقعة بين صدور الحكم والتنفيذ، وتصبح طلباته في اغلب الأحيان مستجابة، على سبيل المثال إحضار كل ما يشتهيه، من طعام، أو شراب، أو ملابس، وحتى الزيارات.

مؤكداً ان إدارة السجن تكون حريصة كل الحرص من قبله، حيث يكون مقيم في زنزالة انفرادية ويبعد عن المساجين في فترة التشميس، ويدخل عليه على الزنزالة سجانين اثنين على الأقل ويكونوا مسلحين بسلاح مخفي. مبينان سبب ذلك أن المحكوم يكون عدائياً ولا يقبل الأخر إطلاقا.

يذكر السجان أن معظم من صدرت بحقهم أحكام الإعدام، خلال خدمته أصبحوا متدينين وملتزمين بالصلاة والصوم والتقرب إلى الله بالنوافل وقيام الليل؛ لشعورهم بقرب أجلهم.

ويشير أن حكم التنفيذ يكون فجرا في أغلب الأحيان إلا إذا كان أي طارئ، ويطبق الحكم بحضور ذات الهيئة التي أبلغته، حيث يتم اقتياده نحو منصة الإعدام بعد ساعة واحدة من تبليغه.

ويسرد السجان تفاصيل اللحظات الأخيرة للمحكوم عليه، وقال: "من بعد ذلك يحضر الشيخ وأخصائيين نفسيين للحديث معه وتهدئته وقرأت آيات قرآنية على مسمعه، وإرشاده إلى طلب المغفرة من الله والاستغفار، وصلاة ركعتين لله تعالى ، ويصعد على منصة التنفيذ بمساعدة السجانين، ويلبس غطاء الرأس ويلف الحبل على رقبته، ويطلب منه نطق الشهادة للمرة الثانية والأخيرة".

وحول ما يفعل بعد الإعدام، أشار السجان الى أن الجثة تبقى معلقة بعد التنفيذ ما يقارب الساعة، ومن ثم تنزل ويتم التأكد من وفاته من قبل الطبيب الشرعي الموجود.

وتؤخذ الجثة بعد ذلك، بحسب ما يقول السجان إلى "الغرفة السوداء" في مستشفى البشير، وتشرح الجثة للتأكد من أن سبب الوفاة هو الإعدام.

وفي النهاية، يقول السجان: "يبلغ أهل المعدوم بالحضور لاستلام الجثة، ومنهم من يرفض استلامها، حينها يقوم ممثلين عن جهاز الأمن العام ومصلحة السجون ودائرة قاضي القضاة بدفن الجثة ليلا".

السجان الذي خدم عدة سنوات في مركز إصلاح وتأهيل السواقة، والموجودة فيه منصة الإعدام الوحيدة بالمملكة، يقول خاتماً سرده، بقول الله تعالى: "ولكم في القصاص حياة يا أولي الألباب لعلّكم تتقون

وكانت الحكومة الأردنية قد اعلنت صباح اليوم انه تم  تنفيذ حكم الاعدام شنقا حتى الموت بحق 15 شخصاً ادينوا بارتكاب جرائم ارهابية وجنائية
وتالياً أسماء من تم تنفيذ حكم الإعدام بهم شنقا صباح اليوم هم :

1- اشرف حسين علي بشتاوي / خلية اربد

2- فادي حسين علي بشتاوي / خلية اربد

3- عماد سعود حسن دلكي/ خلية اربد

4- فرج انيس عبد اللطيف الشريف / خلية اربد

5- محمد احمد حسين دلكي / خلية اربد

6- محمود حسين محمود مشارفة / هجوم مخابرات البقعة

7- رياض اسماعيل احمد عبد الله / اغتيال ناهض حتر

8- علي مصطفى محمد مقابلة / قتل رجال الأمن في صما

9- معمر احمد يوسف الجغبير / تفجير السفارة الاردنية ببغداد

10- نبيل احمد عيسى الجاعورة / اطلاق النار على السياح في المدرج الروماني

كما تم إعدام 5 محكومين بجرائم جنائية كبرى بشعة تتمثل باعتداءات جنسية وحشية على المحارم ومنهم قاتل نور العوضات  ، التي قتلت في اواخر عام 2013 بمجمع الحافلات في الزرقاء.

وكانت محكمة الجنايات الكبرى صدرت قرارها بعام 2015 على قاتل طالبة جامعة آل البيت نور العوضات بالإعدام شنقاً حتى الموت، وفقا لما أكده محامي الدفاع خالد الكعابنة.

وقال الكعابنة  إن محكمة الجنايات الكبرى أنهت مجريات محكمة قاتل الطالبة نور، حيث أصدرت حكمها القاضي بإعدام القاتل شنقا حتى الموت، بعد اعترافه الكامل بارتكاب الجريمة.

يُذكر أن الأجهزة الأمنية عثرت على جثة طالبة جامعة آل البيت نور العوضات، داخل مجمع الباصات في مدينة الزرقاء، بعد تعرضها للطعن في مناطق متفرقة من جسدها، فيما ألقت القبض على القاتل خلال 6 ساعات من وقوع الجريمة واثارت قضيتها الراي العام حيث لقبت الضحية بـ "شهيدة الفجر ".

وكان النائب العام للجنايات الكبرى صادق على قرار الاتهام الذي صدر من مدعي عام الجنايات بحق المتهم، حيث كانت لائحة الاتهام تشمل "تهمة القتل العمد وتهمة هتك العرض وتهمة الشروع بالاغتصاب وتهمة حمل أداة حادة بالإضافة إلى تهمة السرقة.

وكان الشيخ سليمان العزازمة احد وجهاء عشائر بئر السبع ،و أحد المقربين من والد نور العوضات ،شهد لـ'نور' بالعفة والسمعة الطيبة و ان ما حصل مع نور هو جريمة نكراء و القاتل شخص لا يخشى الله، حيث قام بطعنها دون تردد،و ان ردة فعل أقارب نور فاجعة كبرى والذي أفجعهم اكثر هو التمثيل بالجريمة وتشويه وجهها
و هاجم العزازمة السبب الذي له دور كبير في حصول الجريمة هو التوقيت الصيفي و الأجواء الليلية صباحاً و ان الجريمة حصلت في تمام الساعة الـ(6) صباحاً ، فلو كانت الشمس قد أشرقت فلن يستطيع المجرم قتل 'نور' بسبب تواجد الناس، اما مع هذا التوقيت فلا يكون الإ قلة قليلة من الناس بالشارع بسبب هذا التوقيت وكأن الأجواء مسائية. . 













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية