ابو باطون يشيد بليفني وانباء عن منح ابنته الهوية الاسرائيلية


October 28 2008 11:00

عرب تايمز - خاص

 أشاد أحمد قريع ( ابو الباطون ) الذي يحمل لقب كبير المفاوضين الفلسطينيين - وهو نفس لقب عريقات - اشاد بقرار وزيرة الخارجية الإسرائيلية تسيبى ليفنى رفض طلب حزب متشدد بعدم التفاوض بشأن وضع مدينة القدس المحتلة مع الجانب الفلسطينى مقابل الانضمام لائتلاف فشلت فى تشكيله. وجاءت الاشادة بلفني التي ستصبح رئيس للوزراء بعد تواتر اخبار عن موافقتها منح ابنة ابو الباطون هوية اسرائيلية بطلب ورجاء شخصي منه ... وأعلن حزب شاس عدم الانضمام إلى أى حكومة تقودها ليفنى بعدما رفضت الأخيرة طلب الحزب الأمر الذى أنهى آمال ليفنى فى تشكيل ائتلاف يخلف الحكومة التى يترأسها ايهود أولمرت الذى استقال من منصبه فى 21 أيلول/ سبتمبر الماضي

وذكرت صحيفة "جيروزاليم بوست" اليومية أن قريع أعرب خلال منتدى بمدينة رامات جان بالقرب من تل أبيب عن تقديره لقرار ليفنى التمسك بموقفها من القضية وتفضيلها التخلى عن تشكيل ائتلاف بدلا من التخلى عن المحادثات بشأن القدس المحتلة.وقال قريع "إن القدس التى تمثل قضية محورية فى المفاوضات الإسرائيلية-الفلسطينية، هى المفتاح للتوصل إلى اتفاق سلام بين إسرائيل والفلسطينيين".وأضاف "لا يمكن أن يكون هناك سلام بدون القدس. كيف يمكن للفلسطينيين الموافقة على مثل هذا السلام؟ إذا كنتم تريدون السلام عليكم التفاوض بشأن القدس".وأشار قريع إلى أن الأزمة السياسية الحالية فى إسرائيل والخلافات الداخلية الفلسطينية جعلت من غير المتحمل التوصل إلى اتفاق سلام قبل نهاية العام الحالي