البرادعي يمدح احمد موسى .. الواد بلية


January 20 2017 09:46

عرب تايمز - خاص

امتدح محمد البرادعي المذيع احمد موسى دون ان يقصد حين وصفه بالواد بلية .. وهو لقب شعبي يطلق على صغار السن الذين يعملون في محلات ميكانيك السيارات ويكون العامل صغيرا ولكن ماهرا سرعان ما يصبح ( معلم ) في الصنعة ويبدو ان البرادعي لم يكن يعرف خلفية هذا اللقب حين وصف موسى به

وقال البرادعي: "دي (التسريبات) كانت المفروض تكون مكالمة خاصة بيني وبين أخ ليا، قامت الأجهزة العظيمة بتسجيلها، وليس فقط بتسجيلها، يعني يمكن أيام هتلر وأيام الأنظمة القمعية الكثيرة، سجلوا للناس، ولكن يمكن أن السبق في ما جرى أنها أذيعت على التلفزيون."وتابع قائلا: "الواد بلية وزملائه أخدوها وأذاعوها على التلفزيون والدولة بتتفرج.. قدس الأقداس وهو حرمة حياتك الشخصية تنتهك في الوقت الذي تقف فيه الدولة لتتفرج ويمكن بتسمع هي كمان ما يذاع

ويذكر أن قضية التسريبات الصوتية سبق واستخدمت في الصراع السياسي المصري أكثر من مرة ومن قبل أطراف متعددة. فمن جهة نشر إعلاميون مقربون من السلطة تسجيلات لقيادات في المعارضة وفي جماعة الإخوان المسلمين، زاعمين أنها تحمل دلائل على إدانتهم سياسيا وأمنيا، في حين نشرت وسائل إعلام معارضة للسلطة في مصر تسجيلات مزعومة أخرى لشخصيات رئيسية في السلطة طال مضمونها الأوضاع الداخلية والعلاقات مع دول المنطقة









Loading...




Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية