داعش يتبنى الهجوم الارهابي في سيناء


January 10 2017 10:17

اعلن تنظيم داعش  اليوم الثلاثاء، مسؤوليته عن هجومين على حاجزي أمن بمدينة العريش بسيناء المصرية، وفق وكالة أعماق الإخبارية التابعة للتنظيموقالت الوكالة على موقعها الالكتروني إن مقاتلي "داعش" شنوا "هجوما مباغتا" على حاجز المطافئ بمدينة العريش ، أوقع "25" قتيلا من الشرطة المصرية وأسفر أيضا عن تدمير مدرعتين، عن طريق سيارة مفخخة ومهاجمة الحاجز.

ولم تشر الوكالة إلى خسائر في صفوف المهاجمين

ولم يتسن على الفور التأكد من رواية تنظيم داعش، غير أن أمس الإثنين، أعلنت وزارة الداخلية المصرية، مقتل 8 شرطيين ومدني و5 إرهابيين فضلا عن إصابة 16 شخصا في هجومين مزدوجين على حاجزي أمن بمدينة العريش مركز محافظة شمال سيناء، شمال شرقي مصر.

و تعليقاً على الهجوم المزدوج الذي استهدف حاجزين أمنيين بمدينة العريش، كشف الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، أمس الإثنين عن وجود 41 كتيبة من جيش بلاده تضم 25 ألف مقاتل تواجه الجماعات المسلحة في سيناء، مشددا على أن: "الإرهاب لا ينتهي في يوم وليلة، وإن تأمين الجنود في سيناء يتم على أكمل وجه".

وتتعرض مواقع عسكرية وشرطية وأفراد أمن لهجمات عدة خلال الأشهر الأخيرة في شبه جزيرة سيناء (شمال شرق)، أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى من أفراد الجيش والشرطة، دون وجود إحصاء رسمي بعددهم.

ومنذ سبتمبر/أيلول 2013، تشن قوات مشتركة من الجيش والشرطة المصرية حملة عسكرية موسعة، في عدد من المحافظات، وخاصة سيناء؛ لتعقّب ما تصفها بالعناصر "الإرهابية" أبرزها تنظيم "أنصار بيت المقدس" الذي أعلن في نوفمبر/تشرين ثان 2014، مبايعة أمير تنظيم "داعش" الإرهابي، أبو بكر البغدادي، وغيّر اسمه لاحقًا إلى "ولاية سيناء".









Loading...




Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية