زعيم داعش يدعو خلاياه السرية الى ضرب مصافي النفط في المدن العربية و الامريكية والاوروبية ... ويستثني دبي وابو ظبي والدوحة


January 03 2017 08:48

أفاد مصدر محلي في نينوى بأن زعيم تنظيم "داعش" الارهابي، أبو بكر البغدادي، وجه تعليماته إلى قادته بتفعيل عمل خلاياه في الدول العربية والأوروبية والامريكية وتنفيذ هجمات نوعية على المدنيين واستثنى زعيم داعش أبو ظبي ودبي والدوحة لسبب ( مجهول )  وقال المصدر، الاثنين 2 يناير/كانون الثاني الجاري، إن زعيم "داعش" أبو بكر البغدادي طالب قادة التنظيم من المهاجرين إلى إحياء الخلايا النائمة في الدول العربية، وتكثيف الهجمات على المنشآت النفطية والمصالح الأجنبية التابعة للدول المشاركة في التحالف الدولي" لمحاربة التنظيم، مبينا أن البغدادي وجه رسالة إلى عناصره في ما يسمى مجلس الشورى على شن الهجمات النوعية وإيقاع أكبر عدد ممكن من القتلى والخسائر البشرية، وفقا لموقع السومرية نيوز العراقي.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن البغدادي حرض أيضا على ضرب المنشآت النفطية والمصالح الأجنبية في البلدان العربية، فضلا عن شن هجمات في دول أوروبية، ردا على ما أسماه اعتداء التحالف الدولي على "أرض الخلافة والمسلمين".وكان مصدر محلي في محافظة نينوى أفاد، الأحد، بأن تنظيم "داعش" أمر عناصره المهاجرين بالعودة إلى بلدانهم وإعلان ولايات عربية هناك تمهيدا لشن هجمات على المقار الحكومية

وكان مصدر آخر في محافظة نينوى كشف، الخميس الماضي، عن إصدار زعيم تنظيم "داعش"، المدعو أبو بكر البغدادي، تعميما عاجلا لتنظيف سجون ما يسمى بـ"ولاية نينوى" ممن يسمون بـ" جند الخلافة"، فيما أكد أن عشرات من قيادات وعناصر التنظيم المحتجزين قد أطلق سراحهم في الموصل وضواحيها.وأضاف المصدر أن العديد من سجون الموصل أطلقت بالفعل سراح العشرات من قادة ومسلحي التنظيم ممن جرى اعتقالهم لأسباب مختلفة، مشيرا إلى أن تنظيف السجون يأتي في اطار محاولات التنظيم الاستفادة من قدرة عناصره المعتقلين في الحرب واستثمارهم في سد الفراغات









Loading...




Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية