المحرض على قتل ناهض حتر يريد ان يضيء شجرة الميلاد في الفحيص .. واسرة الشهيد تحتج ... وقاتل حتر افرج عنه


December 17 2016 07:19

عرب تايمز - خاص

 جكارة بعشيرة حتر قرر هاني الملقي رئيس الوزراء الاردني والمحرض الاول على قتل ناهض حتر اضاءة شجرة الميلاد في مدينة الفحيص مسقط راس حتر بدعوة من بعض المسيحيين المنتفعين منه ونكاية بدماء الشهيد بخاصة بعد ان  تردد في عمان ان هاني الملقي افرج عن قاتل ناهض حتر في اتفاق ( جنتلمان ) مع السلفيين في مقابل ان يمتنع السلفيون عن اي نشاط سياسي في المرحلة المقبلة مكررا الملقي ما فعلته بعض عشائر عباد حين دعت الملك الى زيارة مضاربهم رغم قيام الملك بسجن ابن بلدهم النائب السابق احمد عويدي العبادي .. وكان الملقي قد عين وزيرا مسيحيا من ال حداد بعد ساعات من قتل حتر في صفقة مخجلة تهدف الى محاصرة ال حتر وشق الصف المسيحي الذي احتج على اغتيال الكاتب الاردني قبل ان يتبين ان الوزير المعين مجرم سابق قتل اخته ذبحا بالسكين

 

ال حتر بدورهم اصدروا البيان التالي : تقدّر عشيرة آل حتر بكل الفخر والأنفة هبّة عشائر الفحيص وأهاليها، الذين انتفضوا ضد دعوة رئيس الوزراء هاني الملقي لرعاية احتفالية عيد الميلاد المجيد، وترى في وقفتهم البطولية امتدادا لشمائل الأصالة والكرم التي أغدقوها على عائلة الشهيد ناهض حتر، حين شيّعت هذه المدينة الأبيّة جثمانه الطاهر بكل الفخار، واحتضنت الأردن بأطيافه كافة في ذلك الوداع المهيب.

وتعرب عشيرة الشهيد عن اندهاشها من ترتيب زيارة الملقي رغم أن حكومته لم تنفّذ واجبها في ترجمة أوامر جلالة الملك عبد الله الثاني بتشكيل لجنة 'محايدة' من أجل الوقوف على إساءات السلطة التنفيذية وتقصيرها في قضية الشهيد. فبعد ثلاثة أشهر على الجريمة الإرهابية، لم تتصل أي جهة حكومية أو أمنية مع عائلة الشهيد لسماع أقوالهم، فيما لا يزال المحرضون والمقصرون دون مساءلة. وتستغرب العشيرة توجيه الدعوة للملقي لإضاءة شجرة الميلاد في محيط ضريح الشهيد، في تجاهل صريح لجرح عائلته، النازف بسبب عدم قيام الحكومة بواجبها، وفق أوامر جلالته.

وكنا نأمل أن تكون الدعوة للإعلان عن نتائج التحقيق ومحاسبة المحرضين والمقصرين، الذين أعلنت أسماؤهم سابقا.

وهنا لا بد من توضيح أسباب موقف عشيرة حتر والتي تفخر بمباركة أهلنا في الفحيص:

• إجراءات رئيس الوزراء شخصيا ابتداء من توقيف ابننا الشهيد باتهامات باطلة, وما نتج عنها من أجواء تحريضية واتساع مساحة خطاب الكراهية ودعوات العنف والقتل ورفض الآخر.

• التقصير غير المبرر في توفير الحماية الشخصية للشهيد ناهض بعد خروجه بالكفالة وحتى لحظة استشهاده على عتبات قصر العدل, ما سهّلت مهمة القاتل.

وتصدّى نائب البلقاء د. فوزي شاكر الطعيمة وعدد من النواب لتقصير الحكومة، حين طالبها اليوم بالإعلان عن 'الخطوات والمراحل والنتائج- إن وجدت- التي قامت بها وتوصلت لها اللجنة المشكلة برغبة ملكية سامية بالتحقيق في جريمة اغتيال الشهيد الكاتب ناهض حتر؟' بعيدا عن الإجراءات القضائية بحق القاتل. ووقع على هذا الاستجواب 20 نائبا حتى الآن.

وكان أمر جلالة الملك بالتحقيق في ملابسات عملية الاغتيال بمثابة البلسم الذي هدّأ النفوس ومشاعر الحزن والقهر لدى أهل الشهيد وأبناء الوطن الشرفاء, كما وفّر الإيمان والقناعة الأكيدة لدى أهله بأن العدالة ستأخذ مجراها. على أن الحكومة لم تطلع أهل الشهيد ووجهاء الفحيص على أي إجراءات، إن اتخذت فعلا.

وأخيرا لا تستغرب عشيرة حتر فروسية 'صبيان الحصان'، الذين وقفوا سدا منيعا ضد محاولات طي قضية الاغتيال وتهرب الحكومة من مسؤولياتها.

حمى الله الأردن آمنا مستقرا بقيادة صاحب الجلالة الملك عبدالله ابن الحسين المعظم وبحمى جيشنا العربي البطل الساهر على حمى هذا الوطن الحبيب وسلامة حدوده وأمن شعبه العظيم...

وكل عام والوطن وأنتم بخير ومحبة وسلام
عشيرة آل حتر / الفحيص 13/12/2016









Loading...




Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية