وزارة الداخلية المصرية : اخوان قطر وراء العملية الارهابية في الكنيسة


December 13 2016 21:17


اتهمت وزارة الداخلية المصرية قادة جماعة الاخوان المسلمين المقيمين في قطر بالوقوف وراء التفجير الذي استهدف كنيسة في القاهرة.

وأكدت الداخلية في بيان ان نتائج فحص الـ"دي ان اي" لأسرة الانتحاري الملقب بـ"أبو دجانة الكناني" تطابقت مع أشلائها التي عثر عليها بمكان الحادث.

واوضح البيان ان الانتحاري قد اعتقل عام 2014 بتهمة تأمين مسيرات للاخوان باستخدام سلاح ناري، واخلي سبيله بعد شهرين. ولاحقا حاولت السلطات القبض عليه مجددا للتحقيق معه في قضيتين اخريين تعودان للعام 2015 ومرتبطتين بجماعات تكفيرية، لكنه توارى عن الانظار

.وكانت الداخلية المصرية اتهمت في بيان عناصر من جماعة الإخوان المسلمين بالضلوع في تفجير الكنيسة البطرسية، وقالت الوزارة في بيان إن طبيبا مصريا يدعى مهاب مصطفى السيد قاسم هو المخطط لهذه العملية، واتهمه بتلقي تعليمات ودعم لوجستي ومالي من قيادات إخوانية في قطر لزعزعة استقرار البلاد وإثارة الفتن وشق الصف الوطني.

وأورد البيان اسم المتهم بتنفيذ العملية وهو محمود شفيق محمد مصطفى، الذي ذكره الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، صباح الإثنين، خلال الجنازة الرسمية التي أقيمت لضحايا الحادث،  وأوضح أن التحاليل أظهرت تطابق البصمة الوراثية لأشلاء المتهم مع بصمة أسرته، مؤكدا أن السلطات اعتقلت أربعة بينهم امرأة ممن لهم صلة بمنفذ العملية.

وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي كشف في كلمة مقتضبة ألقاها أثناء مشاركته في تشييع جثامين الضحايا أن مرتكب الاعتداء هو "محمود شفيق محمد مصطفى، يبلغ من العمر 22 عاما، وفجر نفسه بحزام ناسف" في الكنيسة الملاصقة لكاتدرائية الاقباط الارثوذكس التي تشكل مقرا لبابا الاقباط في وسط العاصمة المصرية.









Loading...




Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية