هل ستتمكن الاميرة هيا من اطلاق سراح الصحفي الاردني المسجون - بدون تهمة - في ابو ظبي ... رغم انف عيال زايد


December 08 2016 18:40

طلب الطفل عون النجار ابن الصحفي الاردني تيسيرالنجار المعتقل منذ سنة في سجن الوثبة الصحراوي في ابو ظبي و الذي لا يمكن ان تعيش فيه حتى الجرذان  طلب من الاميرة هيا زوجة حاكم دبي التدخل على الاقل حتى يسمح لابيه المسجون دون سبب برؤية المشس او ( شم الهواء ) النقي ولو لمدة ساعة في اليوم علما بان عيال زايد اعتقلوا والدهم لانه كتب تغريدة انتقد فيها موقف ابو ظبي من العدوان الاسرائيلي على غزة  ومنذ اعتقاله لم تتدخل الحكومة الاردنية لمعرفة سبب اعتقال مواطنها

عندما كان الناطق باسم الحكومة الأردنية وزير الدولة لشؤون الإعلام محمد المومني يعقد مؤتمره الصحفي الخميس، كان الصحفي الأردني تيسير النجار يكمل سنة كاملة ويدخل في يوم جديد بسجون دولة الإمارات، دون تهمة معلنة أو محاكمة عادلة.

الوزير قال ردا على أسئلة الصحفيين، بعد (361) يوما من اعتقال الصحفي، إن "الحكومة تتابع قضية تيسير النجار، وتريد أن تصل لنتيجة؛ حتى نستطيع أن نتخذ الخطوات بشأنها، والمعلومات المتوفرة لدى الحكومة تتحدث بها، وهناك معلومات تمرر عند الاستفسار عنها، ولا نصرح بها، لكن وبحسب ما تردنا من تقارير دبلوماسية مختلفة فالحكومة معنية بمتابعة أمور الأردنيين المعتقلين في الخارج".

وتعليقا على تصريحات الحكومة الأردنية، قالت ماجدة الحوراني زوجة الصحفي المعتقل: "نحن -عائلة تيسير- مدركون ومقدرون لهذا الجهد والمتابعة التي تبذلها الحكومة، والتي لم تكلل بأي نتيجة، ولا حتى على المستوى الصحي لتيسير وزيارته بشكل مستمر، رغم أن العلاقات الأردنية والإماراتية تتجاوز في وطادتها ومتانها حدود المتابعة". على حد تعبيرها.

وأضافت الحوراني في حديث نشره موقع عزمي بشارة  أنه يجب في الأصل أن تكلل هذه المتابعة بنتيجة حتمية، وليست متابعة مدتها سنة كاملة، وحتى الآن لم يبت فيها، ونحن هنا نناشد جلالة الملك بالتدخل في قضية زوجي المواطن الأردني".

وطالبت الحوراني السلطات الإماراتية بالإفراج عن زوجها، محملة السلطات الأردنية مسؤولية التقصير في متابعة الوضع الصحي لزوجها، الذي لا يعرض على طبيب في السجن، مؤكدة أنه "يعاني من ألم في عينيه".

كما ناشد نجل الصحفي تيسير النجار الأميرة هيا بنت الحسين، زوجة نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، أن "يرى والده المعتقل في سجن الوثبة الصحراوي الشمس، ويتنفس الهواء ساعة كل يوم".

ودعا الطفل عون النجار، في رسالة خطها بيده، الأميرة هيا أن تساعده في "السماح لوالده بالوقوف في الهواء الطلق ورؤية الشمس"، قائلا: "يا سمو الأميرة، لقد كان الراحل الكبير الحسين بن طلال رحمه الله يشجع الأردنيين على الوقوف في الهواء الطلق، فالشمس والهواء حق للجميع، حتى لو كان سجين حرية رأي وتعبير، مثل والدنا المسجون ظلما، وهو المعيل الوحيد لنا".

وكان جهاز المخابرات في مدينة أبو ظبي اعتقل الكاتب والصحفي الأردني تيسير النجار، وهو أب لخمسة أطفال، في 13 كانون الأول/ ديسمبر 2015، دون توجيه أي تهمة له أو إحالته للمحاكمة من قبل السلطات الإماراتية، التي نقلته إلى سجن الوثبة الصحراوي على خلفية منشور له على موقع "فيسبوك" نشره خلال الحرب الإسرائيلية على غزة عام 2014، انتقد فيه موقف الإمارات من العدوان .









Loading...




Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية