خطف رجل اعمال اسرائيلي في غانا وتخوف اسرائيلي من بيعه لحزب الله


October 24 2008 12:15

 ذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت أن مسلحين محليين خطفوا قبل عدة أيام رجل أعمال إسرائيلى فى غانا، غرب أفريقيا وأنهم يجرون مفاوضات يطالبون من خلالها بفدية مقابل إخلاء سبيله.وأفادت الصحيفة أن وزارة الخارجية الإسرائيلية تتابع قضية رجل الأعمال المخطوف البالغ من العمر أكثر من ستين عاماً.ويطالب الخاطفون بفدية قيمتها 300 ألف دولار بعد أن كانوا طلبوا فى البداية نصف مليون دولار

وتعالج وزارة الخارجية الإسرائيلية الموضوع بشبه سرية على اثر استخلاص عبر من اختطاف رجل الأعمال الإسرائيلى ايهود أفنى قبل شهرين فى نيجيريا.ويتابع الموضوع السفير الإسرائيلى فى نيجيريا موشيه رام، إذ لا وجود لسفارة اسرائيلية فى غانا.وتخشى تل أبيب من أن يؤدى انتشار الخبر إلى التأثير على الاتصالات مع الخاطفين


وعقد مسؤولون فى وزارة الخارجية الاسرائيلية اجتماعا مع أفراد عائلة الإسرائيلى المخطوف تم خلاله التداول فى القضية.وكان شريك المخطوف، وهو رجل أعمال إسرائيلى أيضا، قد أبلغ عن عملية الاختطاف وعلى ما يبدو فإنه هو الذى يجرى المفاوضات مع الخاطفين.وذكرت يديعوت أحرونوت أن السلطات الإسرائيلية خشيت خلال المفاوضات مع خاطفى أفنى أن يبيعه الخاطفون إلى حزب الله الذى يهدد بخطف إسرائيليين انتقاما لاغتيال القيادى العسكرى فى الحزب عماد مغنية