حرب سرية بين المخابرات السعودية وتنظيم القاعدة ... على ذمة وزير الداخلية السعودي


October 22 2008 12:00

 كشف وزير الداخلية السعودى الآمير نايف بن عبد العزيز عن إحالة 991 متهما من المتورطين فى قضايا الارهاب والاعتداءات الآثمة التى تعرضت لها المملكة العربية السعودية خلال الآعوام الماضية إلى القضاء الشرعى وذلك بعد أن استكملت بحقهم قرارات الاتهام ولوائح الادعاء.وقال وزير الداخلية السعودى فى تصريح صحفى ان قوات الامن السعودية تمكنت من إحباط ما يزيد على 160 عملية ارهابية خلال الاعوام الماضية حيث كان لرجال الأمن شرف المواجهة مع الفنئة الضالة وقتل منهم 74 كما أصيب 657 اخرين

واشار الى ان عدد ضحايا الاعتداءات التى حدثت فى المملكة خلال الآعوام الماضية من المواطنين والمقيمين الآبرياء بلغ 90 شخصا فيما بلغ عدد المصابين منهم 439.واوضح الآمير نايف "ان القتلة المجرمين نفذوا ما يزيد على 30 عملية ارهابية شملت صنوف الحرابة من تفجير واغتيال وخطف وترويع وما يرتبط بذلك من تهيئة وتدريب وتجهيز وتمويل كان فى طليعتها انفجارات شرق الرياض الثلاثه ومجمع المحيا ومبنى الإدارة العامة للمرور ومقر وزارة الداخلية ومقر قوات الطوارئ الخاصة ومصفاة بقيق واغتيالات الخبر والتى استهدفت جميعا المواطنين والمستأمنين ورجال الأمن والوطن فى اقتصاده ومقدراته

ولفت الى "ان قوات الامن قد ضبطت خلال مواجهتها الفئة الضالة والقتلة المجرمين كمية من المواد المتفجرة من مواد "آر. دي. أكسب" و"سي. فور" و" تي. أن. تي" تتجاوز ثلاثة أطنان وما يزيد على 25 طنا من الخلائط المتفجرة ذات القدرة التدميرية العالية