كس اختك ما اوسع ذمتك .. خالد الكلالدة يجتمع بموظفي وزارة الخارجية الامريكية ويحاضر فيهم بأصول واخلاق الاجراءات الانتخابية السليمة


November 06 2016 09:38

عرب تايمز - خاص

وزعت وكالة الانباء الأردنية خبرا من واشنطون عن الوزير الأردني خالد الكلالدة عراب تزوير الانتخابات النيابية الأخيرة في الأردن والذي وصل الى واشنطون للمشاركة في ( مراقبة ) الانتخابات الامريكية .. ووفقا لخبر وكالة الانباء الأردنية فان الوزير ( حاضر ) في موظفي وزارة الخارجية الامريكية في  كيفية اجراء انتخابات ( نزيهة )  والوزير الذي يترأس الهيئة المستقلة للانتخاب في الأردن والتي ذكرت حتى الصحف الأردنية انها أشرفت على تزوير الانتخابات والتصويت بأسماء الأموات وتكليف جنود الجيش بالتصويت لاسماء معينة وسرقة صناديق الاقتراع ( كما حدث مع هند الفايز ) بقصد ( ترسيب ) بعض المرشحين .. هذا الوزير ووفقا لوكالة الانباء الأردنية التقى  بالدكتورة دافنا راند مساعدة نائب وزير الخارجية الأميركي للشؤون الديمقراطية وحقوق الانسان والعمل في مبنى الخارجية الأميركية بواشنطن بحضور كبار موظفي الوزارة وتم خلال اللقاء استعراض التجربة الاردنية في الانتخابات النيابية ومدى اعجاب القيادة الأميركية بالإجراءات وبتطبيق المعايير الدولية في العملية الانتخابية في الأردن

كما تم التطرق الى قدرة الهيئة استعادة ثقة الناخب بالعملية الانتخابية وأهمية دور الشباب ومشاركتهم في الحياة السياسية بشكل عام والانتخابات بشكل خاص، والانتخابات البلدية واللامركزية ودورها التنموي والاصلاحي وذلك تطبيقاً لرؤية جلالة الملك التي جاءت في الاوراق النقاشية الملكية.وأبدى الطرفان استعدادهما لإنشاء مركز تدريبي اقليمي في الهيئة بحيث يكون مثالا يحتذى به لتتم الاستفادة منه في الانتخابات المقبلة من حيث توعية وتثقيف المواطنين وتدريب اللجان والاشخاص المعنيين بالعملية الانتخابية

وعلى صعيد متصل التقى الكلالدة والوفد المرافق مساعد نائب وزير الخارجية لشؤون الشرق الأوسط تيموثي باوندز بحضور عدد من كبار موظفي وزارة الخارجية .واستعرض الكلالدة الاصلاحات الديمقراطية التي يقوم بها الاردن حيث استطاع الاردن ولأول مرة في العالم ادخال المسؤولية المجتمعية بنجاح لدعم واثراء العملية الانتخابية ، كما واطلع الوفد الاردني على التجربة في التشريعات المتعلقة بالانتخابات وعملية الربط الالكتروني والاستفادة منها.وأكد الطرفان أهمية التعاون المشترك بهدف نقل المعرفة وخصوصاً في مجال دعم الديمقراطية وتفعيل دور الشباب ومناقشة الافكار المستقبلية والعمل على انشاء مركز تدريبي ومعلومات

بدوره اشاد باوندز ( خالد الكلالدة الطبعة الامريكية واحد مساعدي هيلاري السابقين )  بدور الهيئة المستقلة للانتخاب حيث قال : " لا استطيع التفكير بهيئة أخرى حول العالم تحقق ما حققته الهيئة المستقلة للانتخاب

يذكر أن الهيئة المستقلة للانتخاب قد شاركت من خلال وفد رسمي كضيوف دوليين في الانتخابات الرئاسية برئاسة الدكتور خالد الكلالدة رئيس مجلس مفوضي الهيئة المستقلة للانتخاب









Loading...




Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية