شرطة دبي سربت صورة سوزان وهي مذبوحة لتأليب الراي العام على هشام طلعت مصطفى الذي قال في التحقيقات ان السكري قتل سوزان بتكليف من مؤسسة اعمار العقارية في دبي


October 21 2008 10:15

ذكرت جهات اعلامية مصرية مقربة من هيئة الدفاع عن هشام طلعت مصطفى ان شرطة دبي هي التي سربت صورة سوزان تميم وهي مذبوحة لتأليب الرأي العام على هشام واضافت ان هشام ذكر في التحقيقات التي اجريت معه ان شركة اعمار التي يمتلكها شيوخ دبي هي التي طلبت من محسن السكري قتل سوزان وتوريط هشام

وسائل الاعلام المصرية نقلت عن هشام قوله للمحققين :علاقتي بمحسن علاقة عمل فقط ومش متأكد ان دي صوتي في التسجيلات أما ما يخص التأشيرات فهي فعلا تمت من خلال مكتبي ولكن دون علمي وللعلم السكري زج بأسمى في هذة القضية للأضرار بي لصالح مؤسسة عقارية خليجية ضخمة ولجذب الأضواء كما تم اتفاق بين رياض العزاوى الملاكم العراقي والسكري لتوريطي لصالح المؤسسة الخليجية .للبرنامج اكد أنيس المنياوي محامى السكري أن البرواز فعلا لم يضع بة السكري الكوكايين وان هناك علاقة عمل رسمية بين السكري وهشام لمدة 3سنين على عكس ما يدعى هشام من عدم معرفة بالسكري علاقة ذات خصوصية ولا علاقة لموكلى برياض العزاوىكما يتهمة هشام طلعت وقريبا نرى من حرض ومن قتل وهو ليس السكري . فإذا كان هشام حرض فموكلي لم يقتل ربما قتل غيرة .أما سمير الششتاوى محامى والد سوزان تميم عبد الستار تميم فعلق على ما ورد بالأوراق الرسمية للنيابة مؤكدا وعلى مسئوليتة وبنظرة فقهية أن كل ما ورد من كلمات وجمل لا قيمة لة ولا ترتقي لدرجة الأدلة القطعية وبالتالي ستجنبها المحكمة ولا اتهام حقيقي قوى لهشام طلعت أنما كل ما ورد مجرد فروض واستدلالات لا قيمة لها قانونا حتى والد سوزان لم يوجة تهمة لهشام طلعت بقتل ابنتة