استطلاع منظمة كير الذي يحابي هيلاري كلينتون لا يمثل عرب امريكا ... والحرب على دونالد ترامب بدأت قبل اربعة اشهر بسبب هذا الفديو


October 15 2016 11:49

عرب تايمز - خاص

دخلت منظمة كير على خط الانتخابات الرئاسية الامريكية بتوزيع  بيان يزعم ان 85 بالمائة من العرب والمسلمين في أمريكا سيصوتون لهيلاري كلينتون وهو استطلاع مفبرك لا يخدم الا وجهة نظر صاحب المنظمة الذي يشاهد منذ سنوات وهو يركض من حفل لهذه السفارة العربية النفطية الى حفل لتلك حاشرا انفه وانف منظمته بجالية عغربية يزيد عدد أعضائها عن أربعة ملايين شخصا نصفهم - أصلا - من المسيحيين العرب ممن لا علاقة لهم بكير واصحابها

وجاء بيان كير بعد يوم واحد فقط من نشر وثائق ويكليكس عن الدور المشبوه لهيلاري كلينتون وعن تلقيها تبرعات اقرب الى الرشاوى من شيوخ النفط بخاصة من شيوخ قطر الذين تبنوا الترويج لاستطلاع كير المفبرك  .. كير هذه هي التي دعمت ترشيح اوباما الذي تبين لاحقا انه قدم خدمات لإسرائيل لم يقدمها من قبل أي رئيس امريكي وانه يقف مع هيلاري وراء ( ربيع الخراب العربي ) ووراء تمويل داعش بالمشاركة مع السعودية وقطر

ومع ان عرب أمريكا في مجملهم لا يجدون في المرشحين هيلاري وترامب ما يبحثون عنه الا انهم - في المحصلة - يفضلون ترامب على الأقل لان الاحتمالات مع فوزه قد تكون اقرب الى المصالح العربية بخاصة وان ترامب يقف علنا ضد الإرهابيين في سوريا وسبق وله وندد بالسعودية واموالها وعارض الحرب على العراق .. وما الحملة التي يتعرض لها - حملة التشهير - الا حلقة من حلقات اغتيال الشخصية رغم ان ترامب - بعيدا عن مواقفه الهوليودية - كان منذ ثلاثين عاما يرسم ملامح الرئاسة الامريكية التي يتمناها

من هنا اعتبر مراقبون ان الحملة عليه جاءت للتشويش على شريط فديو عرض لترامب قبل أربعة اشهر واعتبر مدخلا لفوز رتامب في الرئاسة الامريكية وهذا هو رابط الفديو

https://www.youtube.com/watch?v=OCabT_O0YSM

 ويجمع العديد من الخبراء على أن هذه الحملة الرئاسية لا تشبه أية حملة قبلها، فقد شهدت اتهامات عنصرية ومهينة للنساء ومعادية للأجانب وأعمال عنف جسدي، بالإضافة إلى بروز نظريات عدة بوجود مؤامرة ومواقف جديرة بحكم ديكتاتوريوخلال مناظرة متلفزة للحزب الجمهوري تناول النقاش حجم عضو جنسي. .وقبل بضع دقائق على المناظرة الرئاسية الثانية الأحد، دعا ترامب إلى مؤتمر صحفي عاجل مع ثلاث نساء اتهمن الرئيس الأسبق بيل كلينتون زوج منافسته هيلاري بالاعتداء عليهن جنسياً، ورابعة أكدت أن هيلاري ساعدت زوجها على الإفلات من العقاب عندما كانت محامية شابة.
وفي تطور غير مسبوق، أعلن الرئيس الجمهوري لمجلس النواب الأمريكي بول ريان أنه لن يدافع عن ترامب و«لن يشارك» في الحملة لدعمه، خشية ألا يخسر فقط الحملة الرئاسية بل أيضاً السيطرة على الكونغرس.
ويكتب الصحفي في صحيفة «واشنطن بوست» ريتشارد كوهن «باتت لدينا مناعة ضد كل هذا الكذب، التعريف المتقلب للجنس والبذاءة، وزوال الحدود بين ما هو خاص وما هو عام».وفي تجمع انتخابي في فبراير، لم يتردد ترامب في تهديد متظاهر أزعجه بأنه «سيحطم وجهه». وقبلها تحدث عن الدورة الشهرية لمقدمة تلفزيونية وشن هجوماً على ملكة جمال سابقة للكون ، مشبهاً إياها بشخصية الخنزيرة «مس بيغي» في مسرح الدمى، بسبب اكتسابها وزناً.
ووصل الفارق في النقاط بين كلينتون وترامب بحسب استطلاع جديد أجرته رويترز/إبسوس إلى ثماني نقاط يوم الاثنين بعدما كان خمس نقاط فقط الأسبوع الماضي.
ورداً على سؤال يطلب ممن شملهم الاستطلاع الاختيار بين أي من مرشحي الحزبين الرئيسيين قال 45 في المئة من الناخبين المحتملين إنهم يؤيدون كلينتون ، بينما قال 37 في المئة إنهم يؤيدون ترامب. وقال 18 في المئة إنهم لا يؤيدون أياً من المرشحين.
وقال 53 في المئة ممن قالوا إنهم شاهدوا على الأقل أجزاء من المناظرة إن كلينتون فازت بينما قال 32 في المئة إن ترامب فاز. وجاءت النتائج متماشية مع الانتماء الحزبي لكن في حين شعر 82 في المئة من الديمقراطيين بأن كلينتون هي التي فازت في المناظرة شعر 68 في المئة فقط من الجمهوريين بأن ترامب هو الفائز.
ومن بين الناخبين المحتملين الذين شاهدوا المناظرة قال 48 في المئة إنهم يؤيدون كلينتون بينما قال 38 في المئة إنهم يؤيدون ترامب.ومن بين الجمهوريين الذين شملهم الاستطلاع قال 58 في المئة إنهم يريدون أن يظل ترامب مرشح الحزب ، وقال 68 في المئة إنه يتعين على قيادة الحزب الجمهوري دعمه.ومن جهته، اتهم رئيس الحملة الانتخابية للمرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون، جون بوديستا الثلاثاء مؤسس موقع ويكيليكس جوليان أسانج بمساعدة المرشح الجمهوري دونالد ترامب في السباق الرئاسي الأمريكي، وموسكو بقرصنة بريده الإلكتروني









Loading...




Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية