وزير الداخلية الاردني اشرف بنفسه على تزوير الانتخابات ... وحرض على اغتيال هند الفايز


September 21 2016 02:08


أظهرت نتائج أولية غير رسمية، اكتساح المرشحين  من مرشحي العشائر  للانتخابات النيابية في الأردن 2016، بعد ظهور نتائج معظم الدوائر الانتخابية. مع قيام وزير الداخلية الأردني شخصيا بالاشراف على عملية تزوير واسعة النطاق شابتها محاولات اعتداء جسدي كادت تودي بحياة المعارضة هند الفايز والوزير خبير في التزوير وله سوابق مشهود لها

وسيطر مرشحو العشائر على ما يزيد عن 90 مقعداً في المجلس النيابي الـ18 من أصل 130، فيما أظهرت النتائج الأولية فوز 16 مرشحاً من مرشحي التحالف الوطني للانتخابات للإصلاح الذي تقوده جماعة الإخوان المسلمين ومتحالفون معها وضم 111 مترشحاً موزعين على 19 قائمة انتخابية حتى الآن، في حين ما تزال عملية جمع وفرز الأصوات جارية في عدد من دوائر المملكة.

وتأتي مشاركة الإخوان بعد 10 أعوام من المقاطعة احتجاجاً على قانون الانتخاب المعمول به في الدورات السابقة المسمى بـ الصوت الواحد ، وإقرار قانون انتخابي جديد يتيح للناخب التصويت لقائمة تضم عدداً من المرشحين، وهو ما دفع الإخوان للمشاركة بالانتخابات مجدداً، كما أعلنوا سابقاً.

لكن مراقبين للعملية السياسية في الأردنية، رأوا أن مشاركة الانتخابات جاءت لمحاولة تخفيف الأزمات التاريخية التي عصفت بالجماعة على مدار الفترة الماضية .. وانتهت بانشقاق عدد من قيادات وترخيص جمعية باسم جماعة الإخوان المسلمين وهو ما قاد إلى عدم شرعية الجماعة الأم

وحصل الإخوان المنشقون عن الجماعة غير المرخصة على عدد من المقاعد، اذ أعلنت المبادرة الأردنية للبناء عن فوز مرشح لها، في حين يتقدم بعض مرشحيها في سباق الفرز في بعض الدوائر، خاصة في محافظة إربد، فيما لم يتضح عدد المقاعد التي حصلت عليها جمعية الجماعة المرخصة حتى الآن.

ومن المنتظر أن تعلن الهيئة المستقلة في مؤتمر صحفي ظهر اليوم /الأربعاء/ النتائج الأولية لكافة الدوائر قبل تدقيقها وإعلانها رسميا في مؤتمر صحفي يحدد موعده لاحقاً.

وكان استطلاع التحالف المدني لمراقبة الانتخابات الأردنية (راصد)، قد كشف عن أن عدد الأحزاب التي ترشحت وانتخبت بلغ 39 حزبا، بنسبة 78% من إجمالي الأحزاب، فيما شارك 11 حزبا من خلال الانتخاب فقط، بينما وصلت نسبة المرشحين المستقلين وغير المنتمين لأحزاب إلى 82%.

وأظهرت نتائج استطلاع الخارطة الحزبية في المشهد الانتخابي أن المترشحين من ذوي الانتماءات الحزبية، شكلوا نحو 18% فقط من إجمالي عدد المترشحين، بما مجموعه 234 مترشحاً ومترشحة، بلغت نسبة الذكور منهم 81,7 %، مقابل 18,3% للاناث، وتوزع المترشحون من ذوي الانتماءات الحزبية على 99 قائمة انتخابية في مختلف الدوائر الانتخابية.

وكانت صناديق الاقتراع قد أغلقت الليلة الماضية عند الساعة الثامنة مساء، بعد تمديدها لمدة ساعة واحدة بسبب وجود عدد كبير من المقترعين داخل المراكز كما قالت الهيئة، في حين قال مراقبون إن القرار جاء لرفع نسبة المشاركة بالانتخابات.

وأجريت الانتخابات وفقا لقانون انتخابي يعتمد على القائمة النسبية لكل دائرة، بدلا من قانون الصوت الواحد الذي كان يسمح للناخب بالإدلاء بصوت واحد في دائرته مهما كان عدد المقاعد المخصصة لها في المجلس.

ويستند هذا التقرير إلى النتائج التي ظهرت حتى الآن، فيما يتوقع أن تزيد الأرقام بالنسبة لجميع الأطراف.









Loading...




Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية