رجال الدين يدخلون معركة الرئاسة الامريكية من اوسع ابوابها


October 12 2008 08:15

 نأى المعسكر الجمهوري بنفسه عن تصريح رجل دين، خلال تجمع لأنصار المرشح جون ماكين، قال فيه السبت إن كافة الطوائف الدينية غير المسيحية تتضرع من أجل فوز الخصم الديمقراطي باراك أوباما في السباق الرئاسي.وقالت ويندي ريمان، الناطقة باسم حملة المرشح الجمهوري ماكين: "نتفهم دور الإيمان المهم للناخب في إيوا، إلا أن إثارة تساؤلات بشأن خلفية المعتقد الديني للمرشح لا تخدم غرضاً، سوى تشتيت الانتباه عن تساؤلات حقيقية في هذا السباق حول سياسات باراك أوباما وأحكامه ومدى استعداده للقيادة كقائد أعلى للجيش

وكان القس أرنولد كونراد قد صرح أمام تجمع لأنصار ماكين في مدينة "دافنبورت" في وقت سابق السبت، بأن كافة الطوائف الدينية غير المسيحية تصلي من أجل فوز أوباما . وأورد قائلاً في هذا السياق: "هناك الملايين حول العالم، ولأسباب مختلفة، يبتهلون إلى آلهتهم إذا كان "هندو أو بوذا أو الله بأن يفوز عدوه (لماكين).."وتابع القس في كلمته التي أدلى بها قبيل انضمام ماكين إلى الحشد: "وأنا أصلي إليك ياإلهي بأن تحمي مكانتك، لأنهم سيعتقدون أن آلهتهم أكبر منك، حال حدوث ذلك

يأتي ذلك بعد يوم من توجيه ناخب من مينسوتا سؤالاً إلى ماكين، عما إذا كان باراك أوباما عربي الأصل، كما يأتي بعد ثلاثة أيام من إشارة رئيس التجمع الجمهوري في مقاطعة "ليهاي"، بيل بليت، خلال كلمة له، إلى المرشح الديمقراطي باسم باراك حسين أوباما