العربي ... كلمة صارت شتيمة في امريكا


October 11 2008 11:45

حث أنصار المرشح الجمهورى إلى الانتخابات الرئاسية جون ماكين فى ولاية ويسكونسن، السيناتور الجمهورى عن ولاية أريزونا ليكون "أقسى" مع منافسه الديموقراطى باراك أوباما، غير أن ماكين أنّب امرأة من أنصاره بعدما وصفت أوباما "بالعربي".وذكرت صحيفة "ميلووكى جورنال سنتينل" أنه خلال حشد انتخابى فى قاعة المجلس البلدى فى مدينة ووكيشا فى الولاية، استمع ماكين والمرشحة لمنصب نائب الرئيس على البطاقة الجمهورية سارة بايلين إلى معاناة أنصارهم وقلقهم نتيجة الأزمة المالية، ولعدم التدقيق فى سجل أوباما فى الكونغرس الأميركى وارتباطاته بأشخاص مشبوهين. وقال المقّدم الإذاعى المعروف جيمس هاريس لماكين "أرجوك سيدي، أنا أرجوك، واجهه

وقالت إحدى المشاركات فى المهرجان إن النائب الديموقراطى عن ولاية كاليفورنيا ورئيسة مجلس النواب نانسى بيلوسى وديمقراطيين آخرين "مشاغبون" مضيفة "أنا حقا غاضبة". غير أن امرأة أخرى هبت غاضبة وقالت لماكين "لا أثق بأوباما، لقد قرأت عنه وهو عربي".وعندما قال ماكين للمرأة إن أوباما "رجل عائلى محترم" و"مواطن صادف أنى أملك وجهات نظر مختلفة معه فى مواضيع محددة" علا بعض الصراخ فى القاعة