مفاجأة ... وزير خارجية موريتانيا استاذ سابق في جامعة هارفارد ويحمل الجنسية الامريكية


October 10 2008 09:30

تعد الجهات المختصة في الولايات المتحدة وفرنسا “قائمة سوداء” ضد الانقلابيين في موريتانيا في إطار الضغط عليهم للتراجع عن اغتيالهم للديمقراطية الناشئة في هذا البلد العربي على تخوم الصحراء الكبرى في افريقيا.وذكرت مصادر موريتانية على صلة بقصر الاليزيه الفرنسي ان معدي القائمة السوداء فوجئوا بأن وزير الخارجية الموريتاني في حكومة الانقلابيين محمد محمود ولد محمدو يحمل الجنسية الأمريكية، الأمر الذي جعلهم يحيلون ملفه الى واشنطن، حيث ستبت وزيرة الخارجية كوندوليزا رايس في الملف. يذكر أن ولد محمدو يحمل الجنسية الأمريكية وكان يحاضر في جامعة هارفارد