مداهمة شقة للدعارة في ضاحية الرشيد في عمان مملوكة لضابط كبير


July 11 2016 11:22

عرب تايمز - خاص

يبدو ان ( بزنس ) الدعارة قد امتد من مضارب اللوزي في الجبيهة الى ضاحية الرشيد التي بناها الجيش الاردني في السبعينات كفلل لكبار ضباطه وهي على مقربة من وادي السير والمدينة الطبية

 مصدر أمني اردني ذكر لجريدة السبيل الاردنية إن الأجهزة الأمنية داهمت منزلا يستخدم لغايات "الدعارة" في ضاحية الرشيد، مساء أمس الأحد ولم يكشف المصدر عن اسم مالك الشقة لكن مصادر اخرى ذكرت ان الشقة مملوكة لضابط كبير متقاعد

وأوضح المصدر أن المداهمة جاءت بناء على معلومات وردت للبحث الجنائي عن وجود منزل يستخدم لغايات الدعارة، حيث تمت مداهمته وضبط من بداخله.وأشار المصدر إلى أن "من بين الفتيات التي تم ضبطهن، ثلاثة فتيات أحداث من جنسيات عربية، إضافة إلى أشخاص من جنسيات عربية أيضا". ولم يذكر المصدر ان كان من بين المومسات اردنيات لكن صيغة الخبر توحي بذلك لان الخبر يقول ( من بين الفتيات ) اي ان هناك اخريات غير ( الوافدات ) من الاردن وذكر المصدر أن الأجهزة الأمنية أحالت الفتيات على وحدة الاتجار بالبشر، لمتابعة التحقيق فيما سيتم إحالة الأشخاص المقبوض عليهم على الأجهزة المعنية، وفق قوله

من المعروف ان اشهر شبكة للدعارة في الاردن تم الكشف عنها في السبعينات وعرفت بشبكة رهيجة وهو الاسم الذي عرفت به الممثلة الاردنية التي تزعمت الشبكة وتبين ان بهجت التلهوني واحمد اللوزي كانا من ضمن زبائن الشبكة .. وبعد ذلك اصبحت الدعارة تدار من شقق مملوكة لضباط في المخابرات عينهم سميح البطيخي ثم عملوا مع محمد الذهبي وكلاهما  توليا رئاسة جهاز المخابرات وتم سجنهما مؤخرا بتهمة  سرقة البنوك وتبييض العملة وقبض الرشاوى









Loading...




Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية