لانها تستخدمها في قتل اليمنيين ... تنديد بالحكومة الالمانية لانها وافقت على بيع 48 زورقا حربيا للسعودية


July 08 2016 08:30

تواجه الحكومة الألمانية انتقادات شديدة من قبل مناهضيها بسبب تضاعف صادرات الأسلحة الألمانية سنة 2015، الأمر الذي تعده المعارضة فشلا لسياسة الحد من مبيعات الأسلحة للمناطق المضطربة.حكومة المستشارة أنغيلا ميركل، اقرت التقرير السنوي لوزارة الاقتصاد الذي يخص حجم صادرات الأسلحة ويؤكد أن الحكومة باعت أسلحة بقيمة 7.86 مليار يورو في العام 2015، وهو ضعف مستويات العام 2014.

وتستهدف الانتقادات بالدرجة الأولى وزير الاقتصاد عضو الحزب الاشتراكي الديمقراطي زيغمار هابرييل، الذي كان عام 2014 من أبرز مؤيدي تشديد القيود للحد من مبيعات الأسلحة للشرق الأوسط، لاسيما لدول مثل قطر والسعودية.وأشارت وزارة هابرييل في التقرير المذكور أعلاه إلى عدد من المبيعات الكبيرة التي تم تنفيذ كل منها دفعة واحدة، وتتضمن صفقة مع قطر بقيمة 1.6 مليار يورو تشمل بيع دبابات مقاتلة، بما فيها دبابات من طراز ليبورد تو، ومدافع دبابات وقطع غيار.

واعتبر عضو في "حزب اليسار" الألماني المتطرف يان فان أكين أن "زيغمار هابرييل حنث بوعده تحسين الإشراف على صادرات الأسلحة".

من جهته، قال عضو في مجلس الكنيسة الإنجيلية الألمانية رينكي برامز: "إن الأرقام التي كشف عنها التقرير، تمثل فضيحة"، مشيرا إلى المبيعات للسعودية وقطر.واضاف برامز: "وضع حقوق الإنسان في هاتين الدولتين العربيتين سيئ، فيما تساهم السعودية في انعدام السلام بمنطقة الخليج وذهب نحو 41 بالمئة من مبيعات الأسلحة الألمانية إلى دول الاتحاد الأوروبي أو حلف شمال الأطلسي، مثل صفقة بيع طائرات تزوّد بالوقود بقيمة 1.1 مليار يورو لبريطانيا.
قرت الحكومة الألمانية صفقة أسلحة مع المملكة العربية السعودية، وأصدرت تصريحاً بتسليم دفعة أولى من أصل 48 زورقاً حربيّاً.

وبحسب موقع "عاجل"، جاء القرار بعد موافقة مجلس الأمن الاتحادي الألماني على الصفقة، وهو المجلس الذي يعقد اجتماعاته سرّاً، ويختص بإصدار قرارات صفقات التسليح الألمانية، ويضم عدداً من الوزراء بالإضافة إلى المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، التي تعتبر من أشد المؤيدين للتعاون في مجال التسليح مع السعودية.

ووافق المجلس الألماني أيضاً على تصدير غواصة إضافية إلى مصر، و32 طوربيداً، وتصدير ناقلة جنود مدرعة من طراز "فوكس 2" إلى الكويت للاختبار، ومركبة إصلاح مدرعة لسلطنة عمان من طراز "فيسنت 2" للاختبار، و900 ألف طلقة ذخيرة لبروناي.وصادق مجلس الوزراء الألماني الأربعاء (6 يوليو 2016) على تقرير تصدير الأسلحة الألمانية 2015

ومثلما أُعلن من قبل، ارتفعت صادرات الأسلحة الألمانية بمقدار الضعف تقريباً مقارنةً مع 2014، لتصل إلى 7.86 مليارات يوروهذا وتواجه الحكومة الألمانية انتقادات شديدة من قبل مناهضيها بسبب تضاعف صادرات الأسلحة الألمانية سنة 2015، الأمر الذي تعده المعارضة فشلا لسياسة الحد من مبيعات الأسلحة للمناطق المضطربة.

وبعد قطر وبريطانيا، كان أكبر المشترين كوريا الجنوبية والكيان الاسرائيلي والولايات المتحدة، إلى جانب الجزائر والسعودية









Loading...




Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية