اطلاق الرصاص على طبيب عيون مسلم قرب مسجد المدرسة الاسلامية في هيوستون


July 06 2016 10:08

أتي العيد هذا العام، حاملا للمسلمين أخبارا مرفقة بصور وشرائط مقززة، عن هجمات بالجملة تعرض لها عدد منهم بأوروبا وأميركا، منها هجمة بالرصاص على طبيب عيون كان في طريقه لأداء صلاة الفجر في مسجد بمدينة هيوستن في ولاية تكساس الأميركية، في حادث كراهية جاء بعد يوم من تعرض مسلم آخر للضرب خارج مسجد بولاية فلوريدا ، فيما انهال مجهولون بضرب متنوع على مراهقين اثنين من المسلمين بنيويورك، بينما رصدت كاميرا مراقبة أحدهم في الطرف الآخر من العالم، وهو يرمي لحم خنزير في حديقة مسجد بلندن .

الدكتور ارسلان لا يزال في مستشفى نقلوه إليه بعد إصابته برصاصتين "لا تهددان حياته بخطر" طبقا لما ذكرت قناة كي تي ار تي التابعة لشبكة ايه بي سي نيةوز التلفزيونية الأميركية، والتي نشرت على موقعها فيديو تبثه عما حدث له حين أوقف سيارته وترجل منها لدخول "مسجد المدرسة الإسلامية" بهيوستن، فإذا بمن كمنوا له، وهم 3 ملثمين، يستهدفونه باكرا صباح الأحد برصاصهم، ثم لاذوا بالفرار.

قبلها بيوم، أي السبت، تعرض مسلم للضرب خارج المسجد الذي كان يتردد عليه الأفغاني الأصل عمر متين، مرتكب "مجزرة الملهى" في 12 يونيو الماضي، حيث قتل 49 من رواد ملهى بولس في مدينة أورلاندو بولاية فلوريدا، قبل أن يسقط بعد 3 ساعات قتيلا برصاص الشرطة.

وذكر مكتب قائد شرطة مدينة سانت لويسالواقع فيها المسجد بفلوريدا، أن الهجوم حدث خارج مركز فورت بيريس الإسلامي،  وروى أن الضباط وجدوا الضحية ينزف دما من لكمات بالرأس والوجه عنيفة تعرض لها، وأن مشتبها به تم اعتقاله، عمره 22 واسمه تيلور مازانتي، فاحتجزوه "وهو أبيض، راح يصرخ بالضحية: "يجب أن تعودوا إلى بلدكم أيها المسلمون" قبل أن يهاجمه ويسقطه ملطخا بدمه على الأرض"،  ورافق مجريات ما حدث للضحية الذي لم تذكر الشرطة اسمه للآن.

وفي نيويورك انقضّ أحدهم باكرا فجر الأحد على شابين مسلمين، كانا خارج مسجد بروكلين ، وراح يصفهما بالإرهابيين وهو ينهال عليهما بالضرب واحدا بعد الآخر.

موقع "بازفيد" ذكر في تقريره أيضا، أن الشرطة أبلغته بعدم وجود سجل لديها بشأن الحادث في أول الأمر، لكن صورا حصل عليها الموقع أظهرت وجود عدد من أفرادها وسياراتها في مكان الحادث، ولم يؤكد متحدث باسمها وقوع الاعتداء إلا بعد أن ألح بزفيد بالسؤال، فيما كشف محمد باهي، وهو مدير المسجد، بأنه طلب مرارا زيادة الحماية "لكن من دون جدوى" ثم قام مسؤول في الشرطة بزيارة المسجد بعد الحادث وقدم اعتذاره عن عدم إرسالها أي وحدات لحماية المركز الإسلامي خلال رمضان









Loading...




Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية