زواج الخميس ... في اليمن


October 09 2008 16:00

نفى وزير السياحة اليمني نبيل الفقيه أمس، وجود ما يسمي بظاهرة «زواج الخميس» في بلاده، والتي تتم ليوم واحد أو يومين. وقال الفقيه إثر أنباء عن وجود إقبال على هذا النوع من الزواج في اليمن خلال نهاية عطلة الأسبوع لصحيفة «السياسية» الرسمية إن «الشعب اليمني معروف بأخلاقه وتقاليده المحافظة، ولا يمكن أن نجد في أي قبيلة يمنية زواجاً اسمه «زواج الخميس» أو أي زواج يندرج تحت زواج المتعة». وأضاف إن «القوانين والأعراف والتقاليد اليمنية لا تعترف بأي نوع من أنواع الزواج غير الشرعي التي لا تمت بصلة إلى القانون والشرع ولا وجود لأي نوع من أنواع الزواج كالمسيار أو العرفي أو الوناسة أو المصياف


واعتبر المسؤول اليمني أن ما روّجته بعض التقارير الصحفية عما يسمى الزواج السياحي، كان «فرقعة إعلامية هدفها تشويه صورة اليمن في الخارج، فحالات الزواج النادرة التي حدثت في بعض المحافظات خارج نطاق التسجيل الرسمي كانت شرعية ولا تحمل أي صفة سياحية». وأوضح أن القانون اليمني ينصّ على أنه لا يحق للمأذون الشرعي إبرام عقود الزواج اليمنية من أجنبي إلا بعد أخذ موافقة مسبقة من وزارة الداخلية والسفارة التي ينتمي إليها الزوج. ويعرّف «زواج الخميس» على أنه زواج مؤقت يعقد في إجازة نهاية الأسبوع يومي الخميس والجمعة، على أن تطلّق العروس يوم السبت