حتى انت يا كارلوس


May 15 2016 07:20

فجّر الرئيس الأرجنتيني الأسبق السوري الاصل كارلوس منعم، قنبلة سياسية كبيرة باتهامه «حزب الله» اللبناني بالتورط في مقتل نجله الأكبر كارلوس فاكوندو، الذي لقي مصرعه بحادث مروحية قبل 21 عاماً، في العاصمة، بوينس أيرس.
وجاء الكشف خلال إفادة للرئيس الأسبق أدلى بها أمس الأول الجمعة للقاضي المشرف على قضية مقتل نجله. وأوضح أن وزير الخارجية الأرجنتيني آنذاك، «جيدو دي تيلا»، أبلغه بأن سفارات دول أجنبية كشفت تورط «حزب الله» في الحادث. ولم يقدّم منعم (الذي ترأس الأرجنتين خلال الفترة 1989 - 1999، ويشغل حالياً مقعداً في مجلس الشيوخ) أي أدلة حول تورط الحزب بمقتل نجله، حسبما أوردت وسائل إعلام أرجنتينية.
وكان فاكوندو، لقي حتفه جراء سقوط مروحية كان يقودها في 15 مارس/آذار عام 1995، عن عمر ناهز 26 عاماً، وادعت أمه (زوجة كارلوس منعم السابقة) أن ولدها راح ضحية «جريمة».
وتحدثت وسائل إعلام عربية وأرجنتينية، أن اغتيال فالكوندو، يأتي ضمن «سلسلة أعمال انتقامية، اتهمت إيران بتنفيذها لزعزعة الأمن الأرجنتيني، خلال فترة منعم الرئاسية»، مشيرة إلى أن «طهران ساندت منعم في حملته الانتخابية الأولى مقابل وعود بتزويدها بصاروخ «كوندور» - المتطور أو ما يسمى بالعقرب، طورته الأرجنتين في ثمانينات القرن الماضي، إلا أنه (منعم) تراجع عن وعده بعد فوزه برئاسة البلاد، بضغط من الولايات المتحدة الأمريكية».
ويشتبه المدّعون العامون في الأرجنتين، بمسؤولية كل من إيران و«حزب الله» عن التفجيرات التي استهدفت السفارة «الإسرائيلية» في العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس عام 1992، ومركز الثقافة اليهودي عام 1994













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية