داعش تعدم طفلا عمره سبع سنوات امام والديه لانه سب الدين


May 06 2016 10:45

أعدم تنظيم داعش، طفلاً في السابعة من عمره، في مدينة الرقة شرقي سوريا، بتهمة سب الذات الإلهية.وأشارت مصادر محلية في الرقة لـ"سبوتنيك" الروسية، إلى أن عناصر داعش اعتقلوا قبل أيام الطفل معاذ الحسن، والذي يبلغ من العمر سبع سنوات، في مدينة الرقة، بعد أن سمعوه وهو يسب الذات الإلهية، أثناء اللعب في الشارع مع أصدقائه.

وأضافت المصادر، أن المحكمة الشرعية حكمت على الطفل بالإعدام بتهمة الكفر ، في خطوة منافية لكل المبادئ الشرعية التي لا تحاسب الطفل على أعماله.وذكرت المصادر، أن عناصر في جهاز الحسبة أعدموا الطفل قبل ظهر اليوم، في دوار النعيم بالرقة رميا بالرصاص، أمام المئات من أهالي المدينة، ومن بينهم والدا الطفل اللذان انهارا بعد إعدام طفلهما.

وبينت المصادر، أنها المرة الأولى التي يقدم فيها التنظيم على إعدام طفل، في خطوة منافية بشكل صارخ للشرع الإسلامي، مما يشير إلى تخبط كبير داخل التنظيم وهيئاته، وتماديه في الإجرام الذي لم يعد يعرف أية حدود.وقد أظهرت كل التسجيلات والصور التي بثّها التنظيم لأعمال الإعدام والذبح والصلب التي مارسها في المناطق التي يُسيطر عليها وجود الأطفال في الصفوف الأمامية، كما أظهرت قيام الأطفال بحمل الكاميرات والهواتف لتصوير المشاهد.









Loading...




Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية