جريدة الشروق المصرية : نعتمد في اخبارنا عن الرئاسة المصرية على مصادر مدسوسة


April 21 2016 22:30

اعتذرت جريدة الشروق المصرية التي يمتلكها ناشر الكتب وصاحب مكتبة الشروق ابراهيم المعلم  لمؤسسة الرئاسة بعد أن نسبت الصحيفة تصريحات إلى الرئيس السيسى حول لقائه مع وزير الداخلية وكبار مساعديه أول من أمس، مؤكدة أنها لم تقصد من قريب أو بعيد التضليل أو كتابة أى خبر غير دقيق، حسب اعتذار رسمى نشر بالصفحة الأولى.وقال عماد الدين حسين، رئيس تحرير جريدة الشروق، إن الجريدة اعتمدت على مصدر غير دقيق

وأضاف حسين، خلال مداخلة هاتفية له ببرنامج «ساعة من مصر»، المذاع على قناة «الغد الإخبارية»، اليوم، مع الإعلامى محمد المغربى، أن الصحيفة اعتذرت بشكل واضح للرئاسة والقراء، لأنها لا تتعمد التضليل، بل إنها تتحرى الدقة والموضوعية، مؤكدًا «حاولنا واجتهدنا وربنا نكون أخطأنا».وأكد رئيس تحرير «الشروق»، حرص الجريدة على تحرى الدقة والموضوعية، كما أنها تكن كل التقدير والاحترام لمؤسسة الرئاسة، مشيرًا إلى أن الجريدة لديها شجاعة الاعتذار عن الخطأ، وأن المعلومات المنشورة نقلت عن مصادر ربما تكون مدسوسة لأنها غير دقيقة









Loading...




Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية