معصوم مرزوق اشهر دبلوماسي مصري اشرف على توثيق الجزر المصرية : تيران وصنافير مصريتان


April 17 2016 07:30

شدد مساعد وزير الخارجية المصري الأسبق ومدير المعاهدات الدولية سفير مصر السابق في الامم المتحدة معصوم مرزوق، على أن جزيرتي "تيران وصنافير" مصريتان، "ولو جابوا وثيقة موقَّع عليها من سيدنا آدم" (عليه السلام)، على حد تعبيره. وقال انه عمل كضابط صاعقة في الجزيرتين في حروب مصر مع اسرائيل قبل ان يدخل السلك الدبلوماسي ويصبح مسئولا في وفد مصر في الامم المتحدة
جاء ذلك في تصريح أدلى به معصوم، إلى صحيفة "فيتو"، السبت، في وقت شن فيه هجوما شديدا على من يفرط في الأرض المصرية مقابل المملكة السعودية.

وأعرب معصوم عن سعادته لحراك المصريين، وعدم تسليمهم، والتفريط في أراضيهم، مضيفا أن تظاهرات يوم الجمعة، ذكرته بحرب تحرير سيناء، وأن وجود المصريين في الشوارع يؤكد حفاظهم على تراب هذا الوطن.ووصف الدبلوماسي المصري السابق من يقول إن الجزيرتين سعوديتان، بأنه إما فاسد، أو وقح، أو جاهل، على حد تعبيره، مؤكداً بملكية مصر للجزيرتين منذ بدء الخليقة، وأن هذه الأرض مصرية على جميع المذاهب.

واستدرك: "كل ما قدموه حتى الآن عبارة عن ورق ليس له أي لازمة، وليس له أي قيمة قانونية"، مؤكدا أن "كل الخرائط منذ أن خلق الله الخرائط؛ موقعة هاتين الجزيرتين تبع مصر، وكان الحجاز نفسه تبع مصر..  فليخجلوا من أنفسهم.. هذه الاتفاقية باطلة وفاسدة وسوف يبطلها هذا الشعب، ويمزقها إربا"، بحسب قوله.

يشار إلى أن "معصوم مرزوق" شغل منصب مساعد وزير الخارجية المصري، وعمل كدبلوماسي في الإكوادور ونيويورك والأردن، وكان سفير مصر في كل من أوغندا وفنلندا وإستونيا، وتولى أيضا منصب رئيس مجلس إدارة النادي الدبلوماسي المصري عام 2007.









Loading...




Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية