فشل الجزء الثالث من باب الحارة ... وفاتنة الدراما السورية ريما قندلفت تركته لاسباب مالية وخلاف حول اسم المؤلف الحقيقي للمسلسل


October 01 2008 13:30

 قالت الممثلة السورية فيلدا سمور، التى لعبت دور "فوزية" زوجة "أبو بدر" المتسلطة فى الجزأين الأول والثانى من المسلسل التليفزيونى الشهير "باب الحارة"، إنها لم تشارك فى الجزء الثالث من المسلسل لأسباب مالية بحتة.ونقلت صحيفة "بلدنا" السورية شبه الخاصة فى عددها الصادر اليوم الأربعاء عن سمور قولها إن "اعتذارى عن مسلسل باب الحارة كان لسبب مادى بحت، لكنى لم أتوقع أن يستبدلونى بهذه السرعة".وأضافت أن مخرج المسلسل بسام الملا لم يفاوضها بل لجأ إلى استبدالها بالفنانة شكران مرتجى التى أدت دور "فوزية" فى الجزء الثالث من المسلسل.وتابعت سمور بالقول إنها لم تتابع العمل فى جزئه الثالث معربة عن ثقتها بأن الفنانة مرتجى أعطت دور فوزية حقه وتعبر شخصية "فوزية" عن نمط المرأة المتسلطة التى اضطرت لاكتساب بعض الصفات الذكورية بسبب ضعف شخصية زوجها "أبو بدر" التى جاءت كوميدية فى الجزء الثالث من المسلسل ونفت سمور أن يكون نجاحها فى تأدية دور فوزية فى الجزأين الأولين مرده إلى التشابه بين شخصيتيهما ، وقالت: "على العكس فوزية أربكتنى كشخصية، لكنى اعتبرتها دوراً بسيطاً، وعلى عكس ما يتوقع البعض لم تتطلب منى جهداً كبيراً، لأنى حاولت أن أصنع لها "كاركتر" يحبها الناس فيه، بحيث لا ينفرون منها

وقد فشل الجزء الثالث فشلا مدويا بعد ان كرر المخرج بعض الاحداث وادخل حارة جديدة الى السيناريو واقحم مواقف وشخصيات لا لزوم لها ... والاهم بعد ان طفش نجوم الدراما السورية على راسهم ابو عصام ... عباس النوري ... وفاتنة الدراما السورية ريما قندلفت التي لعبت دور خيرية في الجزئين الاول والثاني ... وكشف عباس النوري النقاب عن ان كاتب المسلسل هو ممثل مشارك وليس قاووق الذي يحمل المسلسل اسمه

ويشار إلى أن عدة ممثلين وممثلات رفضوا المشاركة فى مسلسل باب الحارة فى جزئه الثالث و استبعدوا منه لأسباب مالية مثل عباس النورى وريما قندلفت وتاج حيدر وغيرهم.وواجه المسلسل انتقادات واتهامات بأنه جاء دون توقعات الجمهور بعد أن حقق نجاحا كبيرا فى جزئه الثانى على المستوى العربي