مسيحيو العراق ... وخازوق جديد


September 28 2008 23:30

اعرب رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي عن قلقه لإلغاء الفقرة المتعلقة بحقوق الأقليات في قانون انتخابات المحافظات وتظاهر المسيحيون في الموصل احتجاجا.وقال بيان صادر عن المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء: ان المالكي وجه رسالة الى رئيس مجلس النواب محمود المشهداني ونائبيه أعرب فيها عن قلقه لإلغاء الفقرة المتعلقة بحقوق الأقليات في قانون انتخابات المحافظات والاقضية والنواحي. وأضاف أن المالكي دعا مجلس النواب والمفوضية العليا المستقلة للانتخابات لتدارك الأمر وإزالة القلق والشعور بالغبن أو التغييب الذي انتاب مكونات أصيلة تعتز بانتمائها للعراق، لافتا إلى ضرورة معالجة الأمر بشكل يجعلهم يطمئنون الى عدالة تمثيلهم وضمان حقوقهم. وأوضح البيان أن المالكي قال كنا نأمل من مجلس النواب الموافقة على مشروع القانون الذي رفعه مجلس الوزراء والذي تضمن حماية لتمثيل الأقليات وفق الدستور، بما ينسجم مع توجهاتنا في الحرص على ضمان تمثيل عادل لجميع مكونات الشعب العراقي والدفاع عن حقوقها

ومن جانب آخر تظاهر آلاف المسيحيين في بلدة قرقوش التابعة لمحافظة نينوى يوم أمس الاحد احتجاجا على إلغاء مادة من قانون انتخابات مجالس المحافظات الذي اقره مجلس النواب الاسبوع الماضي كانت ضمن حصة للاقليات في مجالس المحافظات. وطالب المتظاهرون بعدم الغاء المادة 50 ومنح الحكم الذاتي للمسيحيين.وكان النائب المسيحي الاشوري يونادم قال كنا نعبر عن خيبة امله حيال تجاهل القانون حقوق الاقليات، وقال “اريد ان اقول انني اشعر بخيبة امل ازاء تراجع مبادئ الديمقراطية”. اضاف “اشعر ان هناك توجها لاجتثاث المسيحيين من كل مرافق الدولة”، لكنه اكد ارتياحه ازاء تطمينات رئيس مجلس النواب وممثل الامم المتحدة