شيخ مخيم الزعتري للسوريين في الاردن ينقلب على الاردنيين ويندد بالملك ... وشعبه


December 30 2015 09:54

عرب تايمز - خاص

ثلاثة ارباع اللاجئين السوريين في مخيم الزعتري في الاردن هم من عائلات الارهابيين الذين ضحكت دول النفط على ذقونهم واغرتهم بالهجرة الى الاردن وتركيا بعد ان وعدتهم بدفع مرتبات كاملة لكل نفر تبدا بالف دولار ... وتورط الاردن باللعبة بعد ان قبض حصته من السعودية وقطر .. لكن الوضع خرج عن السيطرة وبعد توقف الدعم السعودي القطري للمخيم وجد الاردن نفسه في ورطة بعد ازدياد عدد اللاجئين السوريين حتى اصبحوا يشكلون نصف عدد السكان في الاردن

ولان المثل الشعبي الاردني يقول ( ركبناه على الفرس مد ايدو على الخرج ) او ( الرسن ) فقد اصبح اللاجئون السوريون في الاردن يطالبون حصتهم في النظام الاردني .. ومن هذا المنطلق ندد شيخ مسجد مخيم الزعتري ( وهو سوري اخونجي ارهابي ) بالملك الاردني وشعبه في خطبة يوم الجمعة

وبدأ الشيخ خطبته بالقول : تبا لكم يا من إستقبلتمونا في هذا البلد وذكرت تقارير إعلامية أن تلك الخطبة في مخيم الزعتري (شمالي الأردن)، أثارت استياء الحكومة الأردنية ودفعتها للتدقيق بمحتوياتها في الوقت الذي أسهب فيه خطيب الجمعة قائلاً للأردنيين وحكومتهم "سيحاسبكم الله على ما فعلتموه بنا".
ونقلت تقارير عن خطيب الزعتري قوله: نحن في هذه البلاد ألقينا في صحراء قاحلة، ونسمع من الكلام ما نسمع، والكل تخلى عنا..آل سعود يا من تملكون الأمور ويا من تملكون البترول ويا من تضعون أيديكم على كنوز الأرض لماذا تخليتم عن المسؤولين في سوريا وفلسطين، تباً لكم من حكام وجميع رؤساء العرب ولا استثني احدا.
وقال الخطيب نفسه: إن الأنصار في عهد الرسول محمد (صلى الله عليه وآله) تقاسموا ما يملكون مع المهاجرين، بينما يعاني اللاجئون السوريون في الأردن من ظروف معيشية صعبة.









Loading...




Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية