الصحف المصرية تعيد نشر اشهر فتاوى عام 2015 الطريفة والغريبة والشاذة


December 29 2015 10:55

شغلت الفتاوى الشاذة والغريبة على المجتمع المصري الرأى العام خلال عام 2015، وأفردت برامج "التوك شو" الحلقات لمناقشتها والرد عليها من مشايخ الأزهر الذين تحفظوا على أغلبها.وكانت آخر هذه الفتوى والتي انتشرت كالنار في الهشيم خلال الأيام الأخيرة تحليل شرب الخمر، وإبطال الطلاق الشفوي وتحريم كلام الولد مع البنت على موقع "فيس بوك" واعتباره من درجات الزنا

وقد رصدت الصحف المصرية أبرز 10 فتاوى "شاذة" شغلت الرأي العام خلال عام 2015

 يجوز للمسلم بيع الخمور
أكد الدكتور على جمعة، مفتي الجمهورية السابق، أنه يجوز للمسلمين بيع ونقل "الخمور" في بلاد الغرب والدول التي تبيح الخمور.
وقال "جمعة" خلال حواره في برنامج "والله أعلم" عبر فضائية "سي بي سي"، إنه يجوز للمسلم بيع الخمر في المطعم الذي يملكه في بلاد الغرب، وأنه يجوز تقديم الخمور وغيرها من الأطعمة المحرمة على المسلمين في مطاعم المسلمين لكن بشرط عدم تقديمها وبيعها للمسلمين.
 شرب الخمر حلال
قال الدكتور مصطفى راشد رئيس الاتحاد العالمي لعلماء الإسلام من أجل السلام ورفض العنف، إنه لم يحلل الخمر، لكنه قال إن الخمر مكروه والتحريم يقع على "السكر"، مشيراً إلى أن أساس علة التحريم هو الضرر، والضرر يقع على الإنسان نفسه وعلى الغير في حالة "السكر".

وأضاف خلال مداخلة عبر "سكاي بي" من أستراليا، لبرنامج "البيت بيتك"، على فضائية تن مع الإعلامية إنجى أنور، أنه عندما ينتفي وجود نص قرآني صحيح قاطع أو حديث صحيح متواتر لا نستطيع أن نقول إن الخمر محرم، لأنه اجتهاد على الله، ووضع شرعي جديد.
 مقاطعة الانتخابات في منزلة عقوق الوالدين

وصف الإمام الأكبر، الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، المقاطعين للانتخابات البرلمانية، بالعاقين لوالديهم، موجهاً رسالة للشباب قائلاً: "عايزين إيه تانى أهو شيخ الأزهر نازل بنفسه بينتخب قدامكم".وقال شيخ الجامع الأزهر، إن مهام البرلمان المقبل هى ترسيخ قيم العدالة الاجتماعية وإرساء الديمقراطية والمساواة بين المواطنين وتوفير فرص عمل للشباب والقضاء على الفقر والبطالة ومحاربة الأمية، مناشداً المواطنين النزول والمشاركة فى الاستحقاق الأخير من خارطة المستقبل.

وأكد الطيب، خلال إدلائه بصوته فى المدرسة النموذجية للبنات بمصر الجديدة، أن ما يحدث من حروب فى المنطقة العربية وعمليات إرهابية تضرب دول العالم هي من أنفسنا لأن الإنسان يجب أن يقتضى بمشيئة الله ويعمل على عمارة الكون.
 الطلاق الشفوي باطل
استنكر الشيخ خالد الجندي الداعية الإسلامي، إطلاق بعض الدعاة والمشايخ وعلماء الأزهر فتاوى تبيح الطلاق الشفوي، قائلًا: "يا مشايخ اتقوا الله في نسائنا ونساء المسلمين، الطلاق الشفوي لا قيمة له ولا وزن له".
وأضاف الجندي خلال برنامجه "نسمات الروح"، على قناة "الحياة"، أنّه لا يتم نقل ملكية شيء إلا مكتوبًا وليس بالكلام وكذلك الطلاق، موضحًا أن الطلاق لا يقع إلا بختم النسر.وأشار إلى أنّه يجب على المسلمين أن يستفيقوا من الكوارث التي يسببها المشايخ بسبب كلامهم، مضيفًا: "كلام المشايخ يهدم زواج نساء المسلمين بمجرد كلمة، وكلامهم غير منطقي".
 الكلام بين الولد والبنت على "فيس بوك من الزنا
طالب الشيخ سالم عبد الجليل، وكيل وزارة الأوقاف الأسبق، البنات بعدم إضافة شباب على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، موضحًا أن الكلام بين الولد والبنت عبر فيس بوك نوع من أنواع من الزنا.

وقال عبد الجليل، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "وماذا بعد" مع الإعلامية رولا خرسا، المُذاع على فضائية ال تي سي أن "فيس بوك" سبب في الخيانة الزوجية والتغرير بالبنات والسيدات، موضحًا أنه ليس ضد التطور والتكنولوجيا ولكنه يؤيد تقنين استخدامها.
 يجوز الأضحية بـديك
قال الدكتور سعد الدين الهلالي، أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر، إن الأضحية شعيرة وليست صدقة كما يفهم البعض، وأنه يجوز أن تكون الأضحية من الطيور كما يرى بعض من الفقهاء، موضحًا أنه ذبح لله عز وجل للتوسعة على النفس والتذكر بشعائر سيدنا إسماعيل.
وأضاف "الهلالي" خلال لقائه ببرنامج "القاهرة اليوم" المذاع عبر فضائية "اليوم"، أنه يجوز أن تكون الأضحية من طير أو ديك على مذهب الظاهرية، وفقًا لقول سيدنا بلال بن رباح مؤذن الرسول، ولا يوجد نص ملزم لنوع الأضحية.وأوضح أن المذهب المالكي والحنفي أجازا الاحتفاظ بكامل الأضحية، ولا حرج عليه، مشيرًا إلى ضعف الحديث الذي أسند للرسول (صلى الله عليه وسلم) في تقسيم الأضحية إلى ثلاثة، ثلث للمضحي وثلث للأقارب وثلث يوزع للفقراء والمحتاجين.
 الأغاني من أنواع الدعارة
قال إمام مسجد بالدقهلية، في خطبة الجمعة، إن الأغاني نوع من أنواع الدعارة، وإن من يسمعها لأهله "ديوث".وأشار الشيخ أسامة عسكر خطيب مسجد المهدى بالسنبلاوى، فى الخطبة إلى أن الأغاني والمعازف "حرام شرعاً والأئمة الأربعة نهوا عنها"، مطالباً كل المقبلين على الزواج بألا يبدءوا حياتهم بالمعاصي عن طريق تشغيل الأغاني فى الأفراح.









Loading...




Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية