رجل دين كويتى ينسب أبياتا من الشعر إلى الله تعالى


September 24 2008 01:22

 اتهم تجمع إسلامى فى الكويت، يضم نوّابا من السلفيين والأخوان المسلمين، رجل دين شيعى بالتطاول على الذات الإلهية، أثناء محاضرة فى أحد الحسينيات الشيعية وسط العاصمة الكويتية الجمعة الماضية، إضافة إلى "تعرضه لبعض الصحابة" فى نفس المحاضرة.ودعا "تجمع ثوابت الأمة"، وزيرى الإعلام والداخلية، إلى إحالة السيد محمد باقر الفالى إلى النيابة العامة، مع القناة الفضائية التى بثت محاضرته

وقال التجمع فى بيان صدر عنه الاثنين، إن "السيد الفالى نسب "خلال محاضرته" بكل جرأة أبياتا من الشعر لله تعالى وقد علم عوام المسلمين قبل علمائهم إن الله سبحانه وتعالى قد نزّه الرسول صلى الله عليه وسلم عن قول الشعر فقال: "وما علمناه الشعر وما ينبغى له" "يس: 69"". وتساءل التجمع فى بيانه "كيف يجرؤ الفالى على نسبة ذلك لله عز وجل تعالى الله عن ذلك علوا كبيرا".واتهم البيان، ضمنيا، الجهات الرسمية بدعم من يتطالون على ثوابت الدين، وذلك عبر التغاضى عنهم، مطالبا وزيرى الداخلية والإعلام بإحالة الفالى للنيابة العامة "لارتكابه هذا الجرم الذى يعاقب عليه القانون، كما أن على وزير الإعلام إحالته مع إحدى القنوات الفضائية "التى بثت المحاضرة" إجلالا لله تعالى وردعا للمتطاولين على ذات الله تعالى فإن لله تعالى صفات الكمال التى لا يشابهه فيها أحد من مخلوقاته، ولا ينبغى التذرع بحرية التعبير عن الرأي، فإن حرية التعبير تحترم فى ذات الوقت العقائد والمقدسات وتبتعد عن أى مساس بالذات الإلهية" بحسب ما جاء فى البيان

ويشكل المواطنون الكويتيون الشيعة، وفق أرجح التقديرات، نحو 12 فى المائة من الكويتيين، ويتمتعون بنفوذ سياسى ومالي، وشهدت العلاقة المذهبية فى الكويت خلال السنوات الماضية بعض التوتر، إلا أنه كان يتم احتواؤها سريعا